علموا أولادكم أن يشكروا الآخرين: "شكرًا يا عمو"

الأربعاء، 23 يناير 2019 01:29 م
قل شكرًا لعمو يا حبيبي



تعتبر كلمات الشكر والعرفان من أهم الكلمات المحببة للجميع، فهي تخلق نوعًا ما من الود والمحبة بين الناس وتقربهم لبعضهم البعض، حيث أن كل إنسان بطبعه، يحب أن يشعر بالتقدير من قبل الآخرين.

تقول الدكتورة سهام حسن، الأخصائي النفسي واضطرابات الكلام وتعديل السلوك، إنه يجب على الأم أن تربي طفلها على تقدير الآخرين، وما يقومون به تجاههم، وأبسط أشكال التقدير هو الشكر والكلمة الطيبة، وحتي تعلمي طفلك وتدربيه على كلمات الشكر والثناء، عليك أن تبدئي بنفسك، لابد أن تكوني من الشاكرين للغير خاصة أمامه، وعليك أن تشكري طفلك نفسه عندما يقوم بفعل محمود، وتعمدي أن تشكري أمامه المولى عز وجل على نعمة وجوده في حياتك.



ويجب علي الأب والأم أن يذكرا دائمًا أهمية النعم في حياتهما؛ مثل الصحة والستر و"لمة" العائلة والمنزل، وأن يخبراه طفلهما أن الأسرة و"اللمة" أمر غير متاح للجميع، مما يستحق منه الشكر.





ويجب أن يعلم الوالدان الطفل، أن كلمات الشكر يجب أن تترجم في أفعاله، من خلال تقديم الهدايا الرمزية، وكتابة رسائل الشكر لكل من يحبونهم كتعبير منه عن حبهم وشكرهم على تواجدهم في حياته.

ولعل من أهم الأفكار الرائعة أن يحضر الوالدان لطفلهما مجموعة من الكروت البيضاء، أو أن يصنعاها بمساعدته، واطلبا منه أن يعبر عن شكره لأي شخص، أو لأي نعمة في هذه الكروت بطريقته، من المؤكد أنه سيحب هذه الطريقة وستسعدان أنتما بالنتائج.








اضافة تعليق