تعرفي على أهمية "فيتامين د" للجنين

الجمعة، 18 يناير 2019 11:12 ص
تعرف علي أهمية فيتامين دال لجنينك


أنا حامل في شهري الرابع، وأعاني من نقص "فيتامين د"، فهل هذا له أثار سلبية على جنيني، وكيف لي أن أزيد من نسبته في الدم؟
(ك.ص)


يجيب الدكتور عمرو شرف الدين، أخصائي الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:

فيتامين "د" أساسي لبناء جسم الجنين وعظامه بالإضافة إلى قدرته على تقوية جهازه المناعي وتكوين المخ والقولون والبنكرياس.

 وفيتامين "د" هو الكالسيوم الذي يحتاجه الجنين خلال فترة الحمل، فمن الضروري أن يجد كمية الكالسيوم الكافية خلال الحمل، وخلال فترة الرضاعة، لتفادي أي مشاكل في نمو عظامه وأسنانه.

وتوضح الإحصائيات والدراسات أن 97% من الحوامل في مصر والعالم يعانين من نقص فيتامين "د"، ونقصه خاصة في النصف الثاني من الحمل يتسبب في مشاكل كثيرة، مثل ارتفاع احتمالية الولادة القيصرية، وخلل في مستوى السكر بالدم، ونقص المناعة، وآلام المفاصل والعضلات، بل وخلل في الوظائف الإدراكية والذاكرة.

ويمكن للمرأة الحامل أن تعوض نقص الفيتامين عن طريق تناول وجبات غنية بالكالسيوم مثل الأسماك "سمك السلمون والماكريل والتونة، المشروم ومنتجات الألبان وصفار البيض، اللحوم، الكبدة.

بالإضافة إلي أهمية التعرض للشمس التي تعتبر المصدر الطبيعي لفيتامين "د"، أو عن طريق تناول أقراص فيتامين "د" وهو لن يشكل أي ضرر على الجنين، لكنه مهم وضروري جدًا للحفاظ على صحة عظام الجنين وأسنانه، وضمان أكيد لولادة سهلة بإذن الله.

اضافة تعليق