دراسة: العمل الليلي يؤثر على خصوبة الرجال

الأربعاء، 16 يناير 2019 07:42 م
العمل الخصوبة


كشفت دراسة علمية حديثة أن تغيير ساعات العمل للرجل، ومناوبتهم العمل النهاري والليلي لا تؤدي لحدوث اضطرابات النوم الشائعة فحسب بل ترتبط أيضًا بالمشاكل البولية والضعف الجنسي لدى الرجال، مما يؤثر على الخصوبة والقدرة الإنجابية.

الدراسة التي نشرت في الموقع الطبي «هيلث داي»، أكدت أن الرجال الذين يمارسون عملهم ليلاً بحاجة إلى رعاية صحية خاصة.

وأضاف الدكتور أليكس باستوس القائم على الدراسة: «نعلم أن العمل بدوام ليلي يمكن أن يعطل إيقاع الساعة البيولوجية ويعطل الوظيفة الهرمونية العادية، ما يعرض الأشخاص لخطر الإصابة باضطراب النوم والأرق أو النعاس المفرط وانخفاض وقت النوم الكلي بسبب جدول العمل».


وبحسب عينة الدراسة التي قامت عليها، تبين أن أولئك الذين يعملون في نوبات ليلية لديهم عدد أقل بكثير من الحيوانات المنوية من أولئك الذين لا يمارسون عملهم نهاراً، كما أنهم يعانون من مشكلات في النوم والبول، شملت  التبول المتكرر، التبول العاجل، والتبول ليلا، كذلك اتضح أن بعضهم يعاني من ضعف الانتصاب وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون.


ونصحت الدراسة الرجال أصحاب دوام العمل الليلي لحماية أنفسهم، باتخاذ عدد من التدابيرمثل الذهاب إلى السرير في أوقات منتظمة؛ النوم في غرفة مظلمة؛ تجنب التدخين قبل الذهاب إلى السرير؛ والحد من استخدام أجهزة الكمبيوتر، والأجهزة اللوحية، والهواتف، التلفزيونات وغيرها من الإضاءة الاصطناعية الساطعة لمدة لا تقل عن 30 دقيقة قبل الذهاب إلى السرير .

اضافة تعليق