Advertisements

عزيزتي الحامل: هل سمعت عن "مرحلة التعشيش"؟!

الخميس، 10 يناير 2019 03:08 م
عزيزتي الحامل



أنا حامل للمرة الأولى، وأشعر أنني أعاني من فرط الحركة، على عكس طبيعتي، ووالدتي تقول لي إنها "مرحلة التعشيش"، فهل هذا صحيح، وما هي أعراض هذه المرحلة، وهل هي دليل على اقتراب الولادة؟

(آ.ج)


يجيب الدكتور عمرو شرف الدين، أخصائي الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:

ما تشعرين به يا عزيزتي ما هو إلا "تعشيش" قبل الولادة، وهو حالة تصيب الحامل وتحديدًا في الأسابيع الأخيرة من الحمل.


والسيدات قديمًا كانوا علي علم تام بمرحلة التعشيش التي تمر بها الحامل، فكن يعتبرنها بمثابة إنذار لاقتراب موعد المخاض، وأن جسم المرأة قد أصبح مستعدًا للولادة من حيث التغيرات الهرمونية والنفسية.





 وهذه الظاهرة لا تقتصر فقط على الإنسان ولكنها تصيب أيضًا فصيلة الثدييات وبعض الطيور.


ومن أهم أعراض " التعشيش"، الشعور بفرط في الحركة والرغبة في التحرك كثيرًا وتعديل كل شيء في الشقة وتنظيفه وضبطه من جديد.


وليس بالضرورة أن تكون مرحلة التعشيش علامة لاقتراب الولادة، فمن الممكن أن تكون خلال أي فترة من الحمل، ومن الممكن أن تبقى معك من أول الحمل لآخره.



والتعشيش لا يسبب أي ضرر على الحامل، بالعكس من الممكن أن تكون الحركة مفيدة لها في تسهيل عملية المخاض، طالما أنها لا تقوم بمجهود يزيد عن قدرتها أو يشكل خطورة عليها كحمل أشياء ثقيلة أو الوقوف على شيء مرتفع.

اضافة تعليق