ظاهرة فلكية نادرة.. "قمر دموي" مع خسوف كلي في مطلع العام الجديد

الأحد، 30 ديسمبر 2018 12:56 م
09b7893e-5399-49a7-93fe-fa4394887ca1_16x9_1200x676




في حدث نادر، تشهد السماء في مطلع عام 2019، اقترن ظهور ما يعرف بـ "القمر الدموي العملاق" مع خسوف كلي للقمر، في ظاهرة يمكن رؤيتها من أمريكا الشمالية وبعض الدول الأوروبية.

وقد يتداخل القمر الدموي العملاق، وهو أول بدر في 2019، مع الخسوف عندما تقع الأرض مباشرة بين الشمس والقمر، ويعني هذا أن القمر سيكون في ظل الأرض.

أما القمر الدموي العملاق فهو ليس نادرًا جدًا، ويطلق عليه هذا الوصف لأن نور الشمس يخترق الغلاف الجوي للأرض في طريقه إلى القمر، والغلاف الجوي للأرض يحوله إلى اللون الأحمر بالشكل ذاته الذي يصطبغ فيه قرص الشمس باللون الأحمر عند الغروب.

وعندما يتحرك القمر إلى الظل المخروطي الشكل للأرض فإنه يتحول من الإضاءة بنور الشمس إلى كونه مظلما، لكن بعض الضوء سيصل إلى القمر لأنه ينكسر بفعل الغلاف الجوي للأرض.

ومن غير المعتاد حدوث خسوف كلي للقمر وقمر عملاق معًا.

و"القمر العملاق" ظاهرة يتزامن فيها وقوع القمر البدر عند أقرب نقطة له في مساره حول الأرض، مما يجعله يبدو أكبر من الحجم المعتاد.

وسيمكن مشاهدة هذه الظاهرة المميزة من أميركا الشمالية وبعض دول أوروبا في ليلة 20 يناير.

وفي المقابل، ستكون دول الشرق الأوسط وبقية أفريقيا قادرة على التقاط لمحة من الخسوف الجزئي للقمر، الذي سيستمر لمدة 62 دقيقة.

وقال عالم الكواكب في إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) ريك إلفيتش، إنه من غير المعتاد حدوث خسوف كلي للقمر وقمر عملاق معا، وعادة تكون هناك سنوات بين الخسوفات القمرية التي يوجد فيها قمر عملاق.

وكان آخر خسوف كلي في 27 يوليو الماضي، ومن المقرر أن يكون الخسوف القمري التالي في عام 2021.

ويسن للمسلمين أداء صلاة الكسوف عند كسوف الشمش وخسوف القمر، وعددها "ركعتان"، في كل ركعة: (قيامان وقراءتان وركوعان وسجودان). ويسن الخروج لأدائها في جماعة، بلا أذان ولا إقامة، بل ينادى لها "الصلاة جامعة".

ويندب بعدها أن يخطب الإمام، ويعظ الناس، ويذكرهم بالرجوع إلى الله تعالى. ويستحب مع ذلك أيضا: الإكثار من الذكر والاستغفار والدعاء. ويبدء وقت الصلاة من تحقق الكسوف، وينتهي بالانجلاء.

عن أبي بكرة قال: كنا عند رسول صلى الله عليه وسلم، فانكسفت الشمس، فقام النبي يجر رداءه، حتى دخل المسجد، فدخلنا فصلى بنا ركعتين، حتى انجلت الشمس، فقال: "إن الشمس والقمر لا ينكسفان لموت أحد، فإذا رأيتموهما فصلوا وادعوا حتى يكشف ما بكم".

اضافة تعليق