عانى أمراض الشيخوخة قبل موته ...هل تعد كفارة له؟

الجمعة، 28 ديسمبر 2018 08:32 م
زهايمر

المريض الذي عانى كثيرا قبل موته من الأمراض وخاصة أمراض الشيخوخة كالزهايمر .. هل تكفر ذنوبه؟

الجواب:

تؤككد لجنة الفتوى بــ" إسلام ويب" أن ما يصيب الإنسان من مرض كالزهايمر وغيره نرجو ان تكون كفارة له، فإنه مرض كسائر الأمراض، والأمراض كفارة لأصحابها؛ وذلك لعموم قوله صلى الله عليه وسلم: مَا يُصِيبُ المُسْلِمَ، مِنْ نَصَبٍ، وَلاَ وَصَبٍ، وَلاَ هَمٍّ، وَلاَ حُزْنٍ، وَلاَ أَذًى، وَلاَ غَمٍّ، حَتَّى الشَّوْكَةِ يُشَاكُهَا، إِلَّا كَفَّرَ اللَّهُ بِهَا مِنْ خَطَايَاهُ. رواه البخاري ومسلم.
ونقلت قول الدكتوروهبة الزحيلي عقب ذكره لهذا الحديثحيث قال:  فمن أصيب وصبر، يحصل له ثوابان: لنفس المصيبة، وللصبر عليها. ومن انتفى صبره، فإن كان لعذر -كجنون-، فكذلك، أو لنحو جزع، لم يحصل من ذينك الثوابين شيء.

اضافة تعليق