دراسة: اللعب يحدد وظيفة ابنك ويهيؤه للمستقبل

الخميس، 27 ديسمبر 2018 04:00 م
ob_6309cb_

المستقبل والوظيفة من أهم شواغل الآباء بشأن الأبناء، وقلما انتبه أحد لأهمية اللعب في التأسيس لهذا المستقبل وما سيعملون فيه، وبحسب موقع المنتدى الاقتصادي العالمي، فإن تخصيص المزيد من الوقت للعب، يساعد الأطفال في الحصول على وظائف عظيمة، فمع دخول الروبوتات وأنظمة الذكاء الإصطناعي إلى قطاع العمل، أصبحت الوظائف المستقبلية بحاجة إلى الإبداع والذكاء العاطفي، وباستطاعة اللعب أن يعلم الطفل كل هذه المهارات.

وبحسب الموقع فإن اللعب باستطاعته منح الأطفال أدوات تساعدهم مستقبلًا في الحفاظ على تواجدهم في أماكن العمل وعدم الإستغناء عنهم بسهولة، وعلى سبيل المثال، فإن الطفل عندما يلعب دور البطل الخارق " باتمان " فإنه عليه أن يمثل، وعندما يخرج في نزهة مع العرائس خاصته فإنه بحاجة لبناء مكان خاص لأصدقائه، وكل هذا يحتاج إلى حلول ابتكارية منه.

من جهتها، بادرت شركات " ايكيا "، " ليجو "، " اونيليفو "، إلى تشكيل تحالف أسمته " اللعب الحقيقي "، لتشجيع الحكومات والمدارس والاباء والأمهات على تخصيص المزيد من الأوقات للعب أطفالهم، فقد وجدت دراسة سابقة عن أثر اسم " باتمان " أن نشاط الأطفال يزداد في الأنشطة الموكلين بها إذا تم السماح لهم بارتداء الأزياء التي يريدونها، لاسيما ملابس أبطال يحبونهم كـ " باتمان ".

وتكتسب هذه الدراسات أهمية خاصة، نظرًا لسيطرة الواقع الإفتراضي والتكنولوجيا على معظم وسائل التسلية والألعاب للأطفال مما يبعدهم عن الحياة الواقعية. 

اضافة تعليق