كيف تتقن خطك ليعبر عنك بشكل يليق بك؟

الأربعاء، 26 ديسمبر 2018 01:18 م
كيف تتقن خطك ليعبر عنك بشكل يليق بك



عرف الإنسان القديم، الكتابة مبكرًا، وشكلت أحفوريات ورسومات الإنسان على الجدران وفي المعابد، معرفته مبكرًا بالحضارة، التي عبر عنها بهذه الرسومات والنقوشات المختلفة، والتي تظهر إتقانًا غير عادي.

وأول ما ظهرت الأحفوريات كانت على بيض النعام التي عثر عليها في كهوف بجنوب إفريقيا، والتي بينت أن الإنسان القديم استخدم رموزًا رسومية لنقل المعاني التي يرغب في التعبير عنها قبل 100 ألف عام.


لكن الكتابة الحقيقية التي نعرفها بشكلها الحديث على هيئة أبجدية اكتشفت قبل 5000 عام وشكلت تطورًا حضاريًا هائلاً نقل للأجيال التالية، ولم نكن لنعرف عنها شيئًا، ولولا لغتها التي خطتها على جلود الحيوانات تارة، ونقشتها على جدران المعابد والآثار تارة أخرى، لما عرفنا عنهم شيئًا، ولا عن تاريخهم.


ويعد فن الكتابة هو الشي الوحيد الذي يعبر عن الإنسان وثقافته وبيئته ومواهبه التي يتقنها، وتأتي الكتابة في المرتبة الثانية مباشرة بعد القراءة في تشكيل وعي الإنسان.



فهل عانيت قبل ذلك من عدم حصولك على درجات عالية في الامتحانات على الرغم من إجاباتك الصحيحة بسبب عدم قدرته على قراءة خطك أو أنه وجد شخص آخر ذات خط أوضح أسهل في قراءته، وهل نظرت إلى خط أحد أقرنائك بإعجاب وتمنيت أن يصبح خطك مثله، وهل عانيت كذلك من قراءة خطك في دفاترك الخاصة سواء للدراسة أو العمل؟.


نصائح لخبراء الخطوط


وينصح خبراء الخطوط في بداية الأمر، تعلم الخط في مدارس الخط، وعلى أيدي المختصين، للحصول على القواعد الأولية في كتابة الخط بإتقان، ومعرفة الفرق بين أنواع الخطوط المختلفة.


وأكدوا ضرورة استخدام الورق المسطر عند تعليم فن الكتابة، لأن هذا من شأنه أن يساعدك على أن تكتب الحروف الهجائية بشكل سليم ومتساو وأكثر اتساقًا، كما أنه يستحسن أن يتم الكتابة على الورق المخصص للرسم البياني لأن به عددًا أكبر من الخطوط وسوف يساعد على زيادة تناسق واتساق الحروف، ثم الكتابة على ورقة عادية خالية من السطور وسوف تجد أن خطك أصبح أكثر اتساقا من ذي قبل.



كما نصحوا بأن يترك المتعلم، مسافة مناسبة بين الكلمات لأنها تعمل على اتساق شكل الكتابة وجمالها، حيث أن الكلمات دون ترك مسافة بينها تبدو ملتصقة وصعب تفريقها وقراءتها، فاحرص على المحافظة على ترك مسافة مناسبة بين الكلمات قد تشعر أن ذلك يعطلك في البداية، لكن مع الوقت سيصبح ذلك شيء أساسي في الكتابة.


ونهى خبراء الخطوط على ألا تجعل الخط يميل إلى الأمام أو إلى الخلف، لأن هذا يجعل قراءته صعبه، ولذلك فيجب أن تترك انطباعًا جيدًا عن خطك وطريقتك في الكتابة ولكن يمكنك أن تجعل تكتب بعض الحروف الهجائية بميل طفيف جهة اليسار في اللغة العربية وجهة اليمين في اللغة الإنجليزية وغيرها من اللغات.


 وشددوا على أهمية التدريب المستمر على الكتابة حتى تحصل على خط أفضل، فهذا ليس جهد إضافي تفعله وقت الإجازة أو بحث خاص بدراستك، فلا تأخذها بهذا المحمل ولكن خذها بمحمل الترفيه بأن تكتب فقرة يوميًا من باب الترفيه عن النفس، وهذا لن يعطلك عن مهامك اليومية الأساسية لأنه لن يستغرق سوى عشرة دقائق مثلاً.




وحثوا على الصبر على تعلم فن الخط، موضحين أن تعلم هذه الموهبة يشبه بشكل كبير تعلم أي موهبة أخرى مثل التمرين على قراءة القرآن بعلوم التجويد، والتمرينات الرياضية التي تكون صعبة في بدايتها، ثم تصبح أسهل بعد ذلك.


اضافة تعليق