موقف مؤثر لـ "محمد صلاح" مع طفل جعله يبكي

الخميس، 13 ديسمبر 2018 11:21 ص


لبى الدولي المصري، محمد صلاح، لاعب ليفربول، طلب طفل في الحصول على قميصه عقب انتهاء المباراة أمام نابولي الإيطالي، والتي قاد فيها الفريق الإنجليزي للفوز 1-صفر في دوري أبطال أوروبا.


وأهدى صلاح قميصه للطفل الذي كان متواجدًا مع والديه ضمن جمهور المباراة التي أقيمت على ملعب "أنفيلد" يوم الثلاثاء، وسط فرحة عارمة.

وظهر "مو صلاح" وهو يتحرك صوب المدرجات عقب انتهاء المباراة من أجل أن يهدي قميصه إلى الطفل، الذي لم يتمالك دموعه فرحًا بهدية نجمه المفضل.

وهذه ليست المرة الأولى التي يلبي فيها صلاح طلب أحد الأطفال بإهدائه قميصه، فقد تكرر هذا الموقف مرارًا.

وفي يناير الماضي، انتشرت صورة لطفل على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يرتدي الجلابية وكتب على ظهره اسم محمد صلاح ورقم قميصه.

ووصلت صورته للاعب المصري، وعلى الفور طلب من أصدقائه عبر مواقع التواصل البحث عن هذا الطفل حتى تمكنت المذيعة المصرية مي حلمي من الوصول إليه، وأبلغت صلاح بذلك عبر صفحته الخاصة على "تويتر".

وقام صلاح فورًا بإرسال قميصه إلى المذيعة، وهي بدورها قامت بإيصاله للطفل، والتقطت صوراً معه وهو يرتدي قميص صلاح لتعيد إرسال الصور مرة أخرى للاعب، كي يتأكد من وصول هديته للطفل.



اضافة تعليق