ابني يعود من المدرسة بأدوات لا تخصه.. ماذا أفعل؟

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018 12:50 م
كيف أتعامل مع طفلي عند عودته من المدرسة  بأغراض لا تخصه


ابني يعود من المدرسة حاملاً معه أغراضًا لا تخصه، وحين أساله عنها يقول لي: وجدتها في المدرسة وهي لا تخص أحدًا.. فماذا أفعل معه؟

(خ.ط)

تجيب الدكتورة وسام عزت، الاستشارية النفسية والاجتماعية:

بعض الأمهات تواجه صعوبة في التعامل بهدوء مع الطفل عند عودته من المدرسة ومعه قلم، أو غيره من الأغراض المدرسية ظنًا أنه قد يكون سرقه، ويهولون الموضوع ويكبرونه، وهل يحتاج إلى علاج أم ماذا؟.


من الأفضل التحدث مع الطفل بهدوء، وفهم سبب وجود هذا الغرض في حقيبته، ونسأله بلطف وبابتسامة: لمن هذا القلم على سبيل المثال؟، حينها سيجيب الطفل ويقول اسم زميله، ومن ثم قولي له: أنت تعلم أنه لا يمكن أن نأخذ شيئًا بدون علم صاحب، لأن الله لا يحب من يفعل ذلك.

وفي حال قول الطفل إن صاحبه من أعطاه القلم يجب عليك عزيزتي الأم أن توضحي له أنه لا يمكنه قبوله منه، وأنك ستحضرين له قلمًا أفضل منه كثيرًا، وشجعيه بمكافأة على استيعابه للكلام.


وإذا قال لك أنه وجده في ساحة المدرسة، فهميه أن ذلك حرام، وأن صاحب القلم أكيد حزين عليه وسيبكي لأنك أخذته منه، ولابد أن نرجع القلم ونفرحه به من جديد.

وحاولي التواصل مع معلمة الفصل وإخبارها بما حدث، فهذا سيساعدك على ترسيخ الأمانة في نفس طفلك.

اضافة تعليق