كيف أخرج من علاقة عاطفية دون آثار نفسية؟

الجمعة، 07 ديسمبر 2018 11:54 ص
كيف أخرج من علاقة عاطفية غير مريحة دون أية أثار نفسية



الإنسان بطبعه لا يحب الخسارة، يسعى دائمًا للنجاح، في كثير من العلاقات العاطفية، وعلى الرغم من تأكد طرفي العلاقة من فشلها، وأنها لم ولن تعرف النجاح والاستقرار، لكنهما يستنزفان مشاعرهما دون مقابل ولا تقدير، وهناك من يفكر في اتخاذ القرار وإنهاء العلاقة غير المريحة، إلا أنه يفكر أكثر من مرة في عواقب ذلك، والآثار النفسية التي سيخلفها هذا الأمر عليه.


يقول الدكتور حاتم صبري، أخصائي الطب النفسي:

عشق المقامرة في الحب من أهم أسباب تعلق الأشخاص وتمسكهم بالعلاقات غير المريحة، عادة من يتمسك بمثل هذه العلاقات الفاشلة هو الرجل الذي يري في نفسه محط أنظار الجميع، والسيدة التي عاشت حياتها تكسر في قلوب الرجال دون مبالاة، حيث يصعب عليهم الاعتراف بوجود شخص ما لا يهتم بهم، ولا يبالي لمشاعرهم وحبهم، فيتمسكون أكثر وأكثر بالعلاقة ويتنازلون من أجل الإبقاء عليها.



فإذا شعر الشخص بأنه غير مرغوب به من الطرف الثاني، وخاصة إذا لم يكن معتادًا على ذلك الشعور، يسعى جاهدًا للمحافظة على هذه العلاقة، حتي وإن كانت مضرة وغير مريحة بالنسبة له، فيزيد من تعبيره عن مشاعره، ويزيد من عطاياه ماديًا ومعنويًا من اهتمام وحب وهدايا وخروج واحتفالات وتقدير، وكلما لا يجد رد فعل إيجابي يزيد أكثر وأكثر على أمل أن يشعر الطرف الثاني بحبه، ويبادله نفس الاهتمام، ولكنه للأسف لا يحدث.


وهناك نوع آخر يتمسك بالعلاقة العاطفية غير المريحة، وهو ذلك الشخص سواء كان رجلاً أو أنثي، عانى في حياته ولم يشعر بالحب الحقيقي، خاض علاقات كثيرة فاشلة ولم يحظ يومًا بالحب والتقدير، فيحاول أن يتمسك بها، حتي يثبت لنفسه أنه مرغوب ويسعى لنجاح العلاقة، لتجنب الخسارة والمعاناة فيتنازل أكثر ويعطي أكثر وأكثر.


ولتجاوز عواقب العلاقات الفاشلة يجب:

-عدم تذكرها بكل تفاصيلها وكأنها لم تكن

-لا تستحل معاناتك وتجنب أن تكون مشاعرك لشخص لا يستحقها

- تسامح مع الشخص الذي عذبك حتي تتمكن من نسيان وتخطي هذه التجربة

- يجب عمل حظر له علة مواقع التواصل الاجتماعي، وعدم متابعة الطرف الثاني أيًا كانت الظروف

-ارجع لكل حاجة حلوة كنت تفعلها قبل هذه العلاقة اخرج مع أصدقائك واستمتع بكل شيء

-ابعد عن أي مكان أو أي شخص يفكرك به


اضافة تعليق