6 طرق للتخلص من الشخير حتى لا تداهمك بالأمراض

الثلاثاء، 04 ديسمبر 2018 03:19 م
636678629978617883


الشخير أمر مزعج للكثيرين، فهو لا يدعهم ينعمون بنوم هادئ، فضلاً عما يسببه من إزعاج للآخرين.

وهي مشكلة يعاني منها الكثيرون حول العالم، إذ أنه ووفقًا للإحصائيات، فإن 45% من البشر يعانون من مشكلة الشخير في العالم.

ويظهر الشخير عندما لا يتمكن الهواء من المرور بسهولة عبر مجرى التنفس في الأنف، ما يمكن أن يشير إلى مشكلة صحية.

ويرتبط الشخير عادة بانقطاع عملية التنفس خلال النوم، حيث تتقلص المسالك الهوائية أو تنغلق تمامًا ما يؤدي إلى انخفاض نسبة الأوكسيجين في الدم.

ويؤدي انقطاع التنفس خلال النوم إلى ارتفاع ضغط الدم والإصابة بالسكري والاكتئاب.

وأظهرت دراسة جديدة، أن انقطاع التنفس أثناء النوم والشخير يمكن أن يؤدى إلى إضعاف وظائف القلب لدى النساء، حيث يشير الشخير إلى نمط النوم.


وتشير "مؤسسة النوم الوطنية" إلى أن 90 مليون شخص فى الولايات المتحدة يعانون من داء الشخير، الذي قد يصبح أكثر خطورة مع تقدم العمر، ويمكن أن يؤدى أيضًا إلى الإصابة بأمراض القلب.

 وهناك أنواع مختلفة من توقف التنفس أثناء النوم، لكن الأكثر شيوعًا يسمى توقف التنفس أثناء النوم الانسدادي (OSA)، فهناك ما لايقل عن 18 مليون شخص بالغ في الولايات المتحدة يعانون من انقطاع التنفس أثناء النوم.

وتؤثر هذه الحالة على أنماط التنفس أثناء النوم، مما يتسبب في توقف الشخص عن التنفس بصورة مؤقتة لثوان، فيما يعانى حوالى نصف الأشخاص الذين يشخرون بصوت مرتفع من حالات انقطاع التنفس أثناء النوم الانسدادي (OSA).

ووفقًا للدراسة الجديدة التي أجريت في كلية الطب جامعة "نيويورك" - وقدمت مؤخرًا في الاجتماع السنوي للجمعية الإشعاعية لأمريكا الشمالية، الذي عقد في شيكاغو - يؤدي الشخير وانقطاع التنفس المؤقت أثناء النوم (OSA) إلى إضعاف وظائف القلب بين النساء أكثر من الرجال.

ومن غير الواضح ما إذا كان انقطاع التنفس أثناء النوم يسبب أمراض القلب مباشرة، لكن بعض المتخصصين يعتقدون أن الأشخاص الذين يعانون من انقطاع التنفس أثناء النوم معرضون لخطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم.


وهناك الطرق التي تساعد على التخلص من الشخير:

- استخدام موسعات الأنف: لتوسيع الممرات الأنفية لتسهيل عملية التنفس خلال النوم.

- استخدام مبسم مضاد للشخير: يضبط موضع الفك واللسان وهو بهذا يعمل مثل الموسع الأنفي، ما يضمن مرور الهواء بسهولة دون عائق إلى الجهاز التنفسي.

- تغيير وضعية الجسم: لا يحبذ النوم على الظهر لأن الشخير يظهر عادة في هذه الوضعية. وللتخلص من الشخير أو التقليل منه يحبذ النوم على أحد الجانبين.

- تجنب تناول المشروبات الكحولية قبل النوم. تتميز هذه المشروبات بخاصية تقوية الشخير، كما تفعل المستحضرات المهدئة. فالكحول والمهدئات تنسب إلى مثبطات التنفس لذلك لا يحبذ استخدامها في الليل.

- استخدام قطرات الأنف والرذاذ: قد يظهر الشخير بسبب انسداد الأنف، ما يصعب سحب الهواء إلى الشعب الهوائية، وهذا يسبب الشخير. لذلك، فإن استخدام القطرات أو الرذاذ الخاص يمنع انسداد الأنف خلال النوم.

- العملية الجراحية: العملية هي الخيار الأخير للتخلص من الشخير عند فشل الطرق السابقة في ذلك.

اضافة تعليق