كيف تتعامل الأم مع الطفل الحركي؟

الخميس، 29 نوفمبر 2018 02:30 م
من-هو-الطفل-الحرك



ابني عمرة 11 عامًا، وهو مفرط في الحركة بشكل ملفت، فكيف أتعامل معه؟

(م. ح)



تجيب الدكتورة غادة حشاد، الاستشارية الأسرية والتربوية:

الطفل الحركي هو طفل طبيعي، لكنه يتميز بزيادة حركته عن الطفل العادي، ويمكن السيطرة على حركته، وأن يجلس لمدة قد تزيد عن ١٥ دقيقة لأي سبب.



والطفل الحركي هو طفل عادة ما يكون ذكيًا، لأنه يكتسب خبرات كثيرة من حركته والمواقف المختلفة التي تثري حياته، مما يزيد من ذكائه ومهاراته.

وتكون أقصى حالات استيعابه أثناء حركته، أي أنه لا يجب أن يجبر على المذاكرة وهو جالس لأكثر من ١٠ دقائق إلى ١٥ دقيقة، وهو حساس يتأثر بشدة بالنقد، ويمكن التأثير عليه بالتواصل الجسدي كالأحضان والتربيت على كتفيه.

ومن الضروري أن يمنع عن السكريات الصناعية واستبدالها بسكريات طبيعية كالعسل الأبيض والتمر والفواكه، كما يفضل منعه من تناول المأكولات والحلوى والعصائر الجاهزة، لما فيها من مواد حافظة مضرة، ويجب على الأسرة أن توجه طاقة طفلها الحركي لممارسة الرياضة والأنشطة الحركية يوميًا.

اضافة تعليق