طفرة طبية: طرح أول دواء يعالج كل أنواع السرطان

الأربعاء، 28 نوفمبر 2018 02:20 م


وافقت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على أول دواء في العالم يمكنه أن يعالج أي نوع سرطان من منبعه وأصله، وقد تم تصميمه بحيث يكون صالحًا للاستخدام للكبار والأطفال على حد سواء.

ويعتمد عقار "فيتراكفي" (Vitrakvi)، على معالجة الطفرات الوراثية للأورام السرطانية، بغض النظر عن نوع المرض أو مكان نشأته.


وقال مفوض الهيئة الأمريكية، سكوت جوتليب، "التصديق على إجازة وطرح هذا الدواء، خطوة مهمة لعلاج السرطان، لأنه يعالجه من منبعه، ويعالج أساس جينات الأورام السرطانية أيًا كان موقع منشأها في جسم الإنسان".

وأكد أن العقار الجديد سيساعد مرضى السرطان أخيرًا على الحصول على العلاج المناسب في الوقت المناسب، وفق ما نقلت شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية.


ويساهم عقار "فيتراكفي" في علاج أشخاص يعانون من أورام سرطانية مختلفة، ولكن يمتلكون طفرات وراثية مشتركة.

وقال الدكتور ديفيد هايمان، رئيس مركز تطوير الأدوية المبكر في مركز ميمورال سلوان كيترينج للسرطان في نيويورك: "تقليديًا كان يتم علاج السرطان بناء على أساس مصدر الورم السرطاني، بمعنى هو أصاب أي جزء من الجسم، لكن حاليًا سيكون العلاج لأي مكان في الجسم لأنك تعالج الجين الأصلي الذي تسبب في ظهور الورم".

وتم تجربة الدواء فعليًا على آنا بلازا وابنتها ريهانا، العام الماضي، بعدما كانت تعاني من ورم سرطاني، وولدت ابنتها ريهانا بورم سرطاني في ذراعها.

وتم منح دواء "فيتراكفي" للطفلة الحديثة الولادة، يوميًا، وفوجئ العلماء أنه بعد 3 أيام فقط، بدأ الورم في الانكماش، وخلال أشهر تم القضاء على الورم السرطاني بصورة كاملة، ولم يضطر الأطباء إلى قطع ذراع الرضيعة الصغيرة.

وسيتم طرح الدواء على هيئتين، الأولى في هيئة أقراص أو كبسولات، والأخرى على هيئة دواء شراب للأطفال بشكل خاص.

ولكن حتى الآن، لا يزال الدواء باهظ التكلفة، حيث سيكلف البرنامج العلاجي في السنة الواحدة أكثر من 393 ألف دولار أمريكي، فيما ستصل تكلفته في الشهر الواحد لنحو 11 ألف دولار.

اضافة تعليق