فجر طاقة الإبداع داخل ابنك.. هكذا يستطيع الأطفال تعليم أنفسهم!

السبت، 24 نوفمبر 2018 12:06 م
هل يستطيع الأطفال تعليم أنفسهم



كشف سوجاتا ميترا، مؤسس فلسفة التعليم الموجه ذاتيًا في جامعة نيو كاسيل، فرضية للتعليم الأساسي عن البعد ونوعية التعلم للأطفال، دون النظر للإمكانات المادية والأحياء الفقيرة، ووجود الكهرباء أو وسع أماكن الدراسة، أو أي علاقة بالبنية التحتية ولا مستوى الفقر.


وتساءل ميترا: "ذات يوم كيف يمكن لهؤلاء الأطفال في الحي الفقير أن يتعلموا كتابة برامج الحاسوب؟ أم لا يجب عليهم أن يتعلموا ذلك؟ فالأغنياء دائمًا ما يقولون عن أطفالهم إنهم أذكياء ويفعلون أشياء رهيبة بالحاسوب، فماذا عن هؤلاء الفقراء؟ أطفال يتحدثون لغة "النامل" في الهند لا يتكلمون الإنجليزية ولا يذهبون للمدارس، ولم يروا جهاز كمبيوتر قبل ذلك، ولا يعرفون ما معنى الإنترنت، هل يمكن أن يتعلموا تكنولوجيا نسخ الحمض النووي بالإنجليزية من حاسوب في الشارع؟ قام باختبار هؤلاء الأطفال فحصلوا على "صفر" ثم تركهم مع الحاسوب".


قام ميترا بعمل فتحه في جدار فاصل بين مكتبه وذلك الحي الفقير، وضع حاسوب قوي محشور في الجدار وشاشته موجهه إلى الخارج، ولوحة اللمس محشوره في الجانب، ثم قام بتوصيل الكمبيوتر بخط انترنت، وبعد 8 ساعات وجد طفل عمره 8 سنوات وفتاه 6 سنوات يستكشفون الانترنت وهم لا يعرفون شيئًا عن الكمبيوتر أو اللغة الإنجليزية، وجد أن الطفل في عمر 6-13  عامًا يستطيع تعليم نفسه بنفسه في وجود بيئة موصولة بالإنترنت لكن خلال مجموعات، وذلك إذا تركتهم دون تدخل الكبار.


أكد أن ترك الأطفال مع الحاسوب لمدة شهرين، وكانت هناك كاميرا تسجل ما يحدث ثم عاد إليه فقالوا له "لم نفهم شيئًا"، فأخبر نفسه أن ماذا كنت تتوقع منهم فهم ما زالوا أطفالاً، فسألهم كم من الوقت استغرقتم في استخدام الجهاز قبل أن تقولوا لا نفهم شيئًا؟ ، فقالوا "لم نستسلم أبدًا" نشاهدها كل يوم، فقال لهم "إذا لماذا لاتفهمون؟" ماذا تفعلون كل يوم إذًا إذا كنتم لاتفهمون؟ فقامت فتاة صغيرة وقالت: بخلاف معلومة أن "الحمض النووي غير السليم يسبب الأمراض" لم نفهم شيئًا!.


وهنا قام سوجاتا بعمل اختبار آخر لهم فكانت نتيجة النجاح 30%، وجد صديقة لهم تعمل محاسبة وتبلغ من العمر 22 عامًا فسألها: هل يمكنك مساعدتهم؟ فقالت: لا أعرف كيف فأنا لا أفهم أي شيء! فأخبرها أن استخدمي أسلوب «الجدة» قفي خلفهم وقولي "هذا عظيم" "هذا ممتع" "هذا رائع" كيف فعلتم ذلك؟ ما الصفحة التالية؟ عندما كنت بعمركم كنت لا أفعل ذلك، تركها معهم شهرين آخرين، وعاد إليهم، وقام بالاختبار فأصبحت نتيجة النجاح50%، وانتقلت الطفلة بعد ذلك إلى مدرسة للأغنياء بها أستاذ علوم أحياء متدرب.


 بعد أن قام بالتجربة في أماكن مختلفه في أنحاء الهند وبعض دول العالم وجد أن 300 طفل في ستة أشهر قادرون على تعليم أنفسهم أشياء مثل: وظائف الويندوز والاستكشاف والرسم والدردشة والبريد الإلكتروني والألعاب والمواد التعليمية وتحميل الموسيقى وتشغيل الفيديو.


وأكد ميترا أن التعليم يمكن أن يحدث من تلقاء نفسه، وأنه لا يجب فرضه على الطفل من أعلى إلى أسفل، فإذا أبدى الأطفال اهتمامًا بشيء، فالتعليم سيبدأ في الحدوث فورًا، ففي خلال سنتين من التجارب بدأ الأطفال في استخدام محرك البحث جوجل لحل الواجبات، وتنظيم أنفسهم وتحقيق هدف التعليم، فالأطفال يستطيعون تعليم أنفسهم دون معلم بغض النظر من أين أتو أو أين هم الآن؟.



جرب ميترا ذلك في كل أنحاء العالم والمعلمون يقفون في الخلف ويقولون: "التعلم يحدث من تلقاء نفسه؟"، فيخبرهم أن "نعم هذا صحيح" فيتساءلون: "كيف تعرف ذلك"؟، فيخبرهم لن تصدقوني، ولكن "الأطفال من أخبروني بذلك".

اضافة تعليق