لماذا خلق الله الشيطان ثم يحاسبنا إن استجبنا لوساوسه؟

الجمعة، 23 نوفمبر 2018 09:10 ص
لماذا خلق الله الشياطين ثم يحاسبنا بأننا استجبنا لوسواسها




يتساءل الكثير من الناس لماذا خلق الله الشياطين ؟ طالما أنها كانت سببًا في نشر الرذائل والمنكرات ومعصية الإنسان لرب العالمين.



يجيب الشيخ الراحل عطية صقر رئيس لجنة الفتوى الأسبق بالأزهر، بأن الله خلق الشياطين ليمتحن بها بنى آدم هل يستجيبون لأمر الله أو لأمر الشيطان ، وإيمان المؤمن لا تكون له قيمته إذا كان نابعا منه ذاتيا بحكم أنه خلق مؤمنا كالملائكة ، فإن استقر الإيمان بعد الانتصار فى معركة الشيطان الذى أقسم أن يغوى الناس أجمعين كان جزاء هذا المؤمن عظيمًا، لأنه حصل بتعب وكد ومجاهدة ، دفع بها أجر الحصول على تكريم الله له.

والحياة الدنيا لابد فيها من معركة بين الخير والشر، لتتناسب مع خلق الله لأدم على وضع يتقلب فيه بين الطاعة والمعصي ، وقد تزعَّم الشيطان، هذه المعركة انتقامًا من آدم الذى طرد من الجنة بسبب عدم السجود له فقال:

{قال فبما أغويتنى لأقعدن لهم صراطك المستقيم . ثم لأتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شاكرين } الأعراف : 16 ، 17 .

وحذر الله الإنسان من طاعة الشيطان فقال ، { ألم أعهد إليكم يا بنى اثم أن لاتعبدوا الشيطان إنه لكم عدو مبين } وقال : {إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا} فاطر: 6 .

فمجاهدة الشيطان بعصيانه لها ثواب، ووجوده يساعد على الحركة القائمة على المتقابلات، والحركة سر الحياة، وقد سئل أحد العلماء: لماذا خلق الله إبليس فقال: لنتقرب إلى الله بالاستعاذة منه وعصيانه، فكل شر فيه خير ولو بقدر.

اضافة تعليق