5 إرشادات للتعامل مع ابنك في الثانوية العامة

الأربعاء، 21 نوفمبر 2018 10:07 م
الثانوية


كانت ولا زالت هذه السنة الدراسية" الثانوية العامة"، تحتل أهمية خاصة، وتراتيب معينة لا تحظى بها أي سنة دراسية أخرى في البيوت المصرية.
ونظرًا لحساسية المرحلة التي يمر بها ابنك/ابنتك سواء الدراسية ( الثانوية العامة)  أو العمرية ( المراهقة )لابد عزيزتي الأم من اتباع الإرشادات التالية:

- اهتمي بالدعم النفسي: لابد من هذا الدعم لكي يستطيع ابنك تحديد هدفه، وبدونه سيعاني من التشتت، وإياك والمقارنة أو التعجيز أو الإحباط، أو فرض دخول كلية معينة، أو المساومة والإبتزاز ليوافق على دخول كلية لايرغبها.

- تخلي تمامًا عن هوس المذاكرة، ودع ابنك يمارس حياته بشكل طبيعي، الإعتدال والتوازن هو أفضل وضع ممكن.


- كوني عونًا،  لا بأس من مساعدة أبنائك بدلًا من الأمر والشجار والصراخ والعصبية، حولي هذه الطاقة لما يفيدهم ويهديء من روعك، ساعديهم في تنظيم أوقاتهم وتذليل الصعاب التي يشعرون بها سواء كانت مادية أو معنوية.


 - اهتمي بتقديم طعام صحي يساعدهم على النمو نظرًا لمرحلة المراهقة التي يمرون بها، والتركيز والتحصيل اللازمان لعملية المذاكرة.

- ليكن المنزل واحة طاقة ايجابية بدلًا من تحويله إلى ثكنة عسكرية، لا داع للكآبة، والتشديد، جهزي البيت بكل ما يوحي بالبشر والطاقة الإيجابية، وحذار أن يصبح البيت مكانًا للضغط النفسي مما قد يصيب ابنك باضطرابات نفسية لا تحمد عقباها.

اضافة تعليق