6 أضرار تحملها الانتقادات المستمرة لطفلك

الإثنين، 19 نوفمبر 2018 10:57 ص
تعرف علي الأضرار النفسية لانتقادك المستمر طفلك


لا يحب أي إنسان كبيرًا، كان أو صغيرًا أن يركز الجميع على أخطائه فقط، فلا أحد يرغب في أن يتم توبيخه وانتقاده بصفة مستمرة، ولا يُرى الأمور الطيبة التي في شخصيته وطباعه، فللأمر تأثير سلبي علي النفسية، ويزداد الأمر سوءًا، إذا كان ذلك الشخص الذي يتعرض لانتقادات كثيرة طفلًا صغيرًا.

إذ أن بعض الآباء يتعاملون بأسلوب الانتقاد الخاطئ، ويركزون دائمًا علي عيوب وأخطاء أولادهم ويتربصون للأخطاء وحدها دون غيرها من أفعال حسنة أخرى، مما يسبب العديد من الأضرار النفسية، وأهمها:

-العند
أولى النتائج السيئة للتركيز فقط على أخطاء الطفل دون حسناته، فيصاب بحالة من العند الشديد والرغبة في المخالفة الدائمة

-عدم القدرة على اتخاذ القرارات الصائبة

التركيز على أخطاء الطفل تقلل قدرته على اتخاذ قرار صائب، فيصاب بالتراجع، ويشعر بالشك فى كل قراراته التى قد تصبح خطأ وسببًا للومه


-الكذب

 خوفًا من العقاب وتصيد الأخطاء، والاعتقاد بأنها الطريقة المثلى للهروب من العقاب وتصيد الأخطاء له

-التهور الزائد فى ارتكاب الأخطاء

أو على العكس الخوف الشديد من الإقدام على فعل أي شيء

-الشعور الدائم بالخطأ

والشعور بالنقص، وأنه طفل غير جدير بالثقة

-ضعف الشخصية

والشعور الملازم للطفل بأنه طفل غير جيد، ويسبب الأذى ويرتكب الأخطاء


اضافة تعليق