متى يدرك المسلم فضل صلاة الجماعة؟

الأحد، 18 نوفمبر 2018 03:07 ص
عدد-ركعات-صلاة-الاستخارة

هل إذا أدرك المأموم الإمام فى التشهد يكون مدركًا للجماعة؟
الجواب : 

وتجيب لجنة الفتاوى الإلكترونية، بدار الإفتاء المصرية، على السائل بالقول إنه "إذا أدرك المأموم الإمام في التشهد فإنه يُعَدُّ بذلك مدركًا لفضل صلاة الجماعة، لكن فضل مَن يدركها مِن أولها أعظم.

وقال شيخ الإسلام زكريا الأنصاري في "أسنى المطالب في شرح روض الطالب" (1/ 211، ط. دار الكتاب الإسلامي): [(فَرْعٌ: يُدْرِكُ) الْمَسْبُوقُ (فَضْلَ الْجَمَاعَةِ بِالْإِحْرَامِ قَبْلَ السَّلَامِ) مِنْ الْإِمَامِ، وَإِنْ لَمْ يَقْعُدْ مَعَهُ بِأَنْ سَلَّمَ عَقِبَ تَحَرُّمِهِ؛ لِإِدْرَاكِهِ رُكْنًا مَعَهُ، لَكِنَّهُ دُونَ فَضْلِ مَنْ يُدْرِكُهَا مِنْ أَوَّلِهَا] اهـ.
والله سبحانه وتعالى أعلم.

المصدر: دار الإفتاء المصرية

اضافة تعليق