عقت عن ابنها دون إذن زوجها.. هل تجزئ؟

السبت، 17 نوفمبر 2018 10:00 م
العقيقة

بعض الزوجات يرغبن في تحصيل الثواب ومشاركة الزوج في الأجر، فهل تجزئ إن عقت إحداهن عن ابنها دون علم زوجها؟  

الجواب:
إن العقيقة ليست بواجبة, بل هي سنة مؤكدة عند جمهور أهل العلم،وهي مطلوبة شرعاً ممن تلزمه نفقة المولود، فإذا فعلها أحد غيره دون إذنه، فقد اختلف أهل العلم هل تجزئ أم لا.
وبناءً على ذلك, فإذا كانت نفقة المولود واجبة على أبيه, وقامت أم الزوجة-مثلا- بشراء عقيقة بإذن الأب, فهي مجزئة, وإن كانت بغير إذنه فهي مجزئة أيضا عند بعض أهل العلم.

اضافة تعليق