هذه علامات تعرض ابنك للتحرش الجنسي بالمدرسة.. تعرفي عليها

الأحد، 11 نوفمبر 2018 07:21 م
668

هواجس كثيرة تدور في عقول الأمهات وقت تواجد الأبناء بالمدرسة، لعل أبرزها مخاوف بشأن تعرض أحدهم لمضايقات أو تحرش جنسي، وهناك علامات تدل الأم على ذلك لابد أن تكون يقظة تمامًا لتحسسها مثل:


- ميل الطفل للإنعزال والإنطوائية بشكل مفاجيء أو العدوانية على غير طبيعته التي تعرفينها عنه.
- احساسه بالخوف، وتبدي ذلك على تصرفاته وملامحه وعدم رغبته الذهاب إلى المدرسة.
- وجود علامات حسية على جسد الطفل، مثل الخدوش، تمزق ملابس، بقع دماء خاصة على ملابسه الداخلية.
–تحدثه بألفاظ غير لائقة له دلالات جنسية.
–ضعف شهية، أو امتناع عن تناول الطعام.
–ظهور اضطرابات نوم ومعاناة لدى النوم وكوابيس متكررة وفزع ليلي.
–شعور بألم في أعضائه التناسلية.
–ملامسته أعضائه الاتناسلية بشكل مريب، مع السرحان.


وينصح اختصاصيو التربية بالتالي لدي اكتشاف الأم تعرض طفلها للتحرش الجنسي بالفعل:
محاورة الطفل بهدوء، عدم تخويفه أو تهديده أو ضربه، بل ينبغي أن تحتضنه الأم وتشعره بالحنان والأمان ليحكي لها ما حدث معه.
عرض الطفل على طبيب أحدهما نفسي، والآخر ذكورة أو نساء بحسب نوع الطفل.
تعليم الطفل كيف يدافع عن نفسه.
توعية الطفل جنسيًا، وتعريفه بأعضائه وكيف يحافظ على صحته، وحدود جسده، وعدم السماح لأحد بملامسته.
الذهاب فورًا إلى المدرسة ومقابلة المسئول وتصعيد الأمر وعدم ترك حق الطفل.

اضافة تعليق