لا يتحكم في بوله بعد الوضوء.. فهل صلاته صحيحة؟

الأربعاء، 07 نوفمبر 2018 01:07 م
لا يتحكم في بوله بعد الوضوء

رجل تجاوز الرابعة والستين، من عمره مريض بعدم التحكم في بوله، حتى أنه لا يتحكم فيه بعد الوضوء، فهل يكفي ذلك الطهارةَ للصلاة؟ وهل يجوز أثناء الصلاة وضع طبقات منديل ورقية؟ وهل صلواته السابقة صحيحة؟



يقول الدكتور شوقي علام مفتي الديار المصرية، إن "هذه الحالة تعد من حالات العفو التي وجَّهَت الشريعة المكلفين إلى التَّلهي والإعراض عنها، ونَهَتْهم عن الالتفات إليها، ونبَّهتْهم إلى أن تتَبُّعَها والبحث فيها والفحص عنها هو نوعٌ من الوسوسة التي نُهِيَ الإنسان عنها وعن الاسترسال خلفها؛ فإن للشيطان فيها مدخلًا كبيرًا في إفساد العبادة.

فما تفعله من الاستبراء للبول، والغسل الجيد للموضع بالماء، هو كافٍ في حصول الطهارة للصلاة ولغيرها شرعًا، ولا تبالغ، ولا تلتفت إلى أي شيء بعد ذلك، كما أن صلاتك مع وجود المناديل الورقية صحيحةٌ شرعًا، حتى لو وجدت فيها بعد ذلك أثرًا أو نقطةً من البول، وإن كنا لا ننصحك بوضعها مرة أخرى حتى لا تزداد بك حالة الوسوسة والشك في الطهارة، فتقع في التكلف والحرج الشديد، وصلواتك بدون وضع هذه المناديل -سواء فيما سبق أو فيما يأتي- صحيحةٌ شرعًا، ولا حرج عليك.

اضافة تعليق