إذا سألت نفسك لماذا لا يستجيب الله لي؟.. هذه هي الإجابة

الإثنين، 05 نوفمبر 2018 08:35 م
الدعاء

قال الداعية الإسلامي الدكتور محمد راتب النابلسي إن من جاءوا إلى الدنيا وغادروها ولم يذوقوا أطيب ما فيها هم المساكين حقا.
وأوضح النابلسي في محاضرة له أن أطيب ما في الدنيا هو الاتصال بالله عز وجل وأن تشعر أن الله يحبك وأنه معك وأنك في رعاية الله وحفظه وأن تشعر أن هذه الدنيا ممر وليست مقرا.
تساءل قائلا: يقول أحدهم أنا دعوت الله ولم يستجب لي فسر لي هذا الأمر.. ألم يقل الله تعالى "ادعوني أستجب لكم"؟.. دعوته فلم يستجب لي.. وأقول له : لقد جاء في الحديث الشريف " إن الله حيي كريم يستحي من عبده أن يبسط إليه يديه ثم يردهما خائبتين" .. فاتقوا الله تعالى فيما تدعون.. والله تعالى رحيم وقدير ويحبك والدليل قوله في الحديث القدسي "أهل ذكري أهل مودتي .. أهل شكري أهل زيادتي .. أهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي إن تابوا فأنا حبيبهم وإن لم يتوبوا فأنا طبيبهم....".
تابع قائلا: إن لم يستجب الله لك فاعلم تماما أن ما سألته إياه ولم يستجبه لم يكن في صالحك هو رحيم وعلى كل شئ قدير ويحبك لكن ان دعوته ولم يستجب لك فاعلم علم اليقين أنه لو كشف الغطاء لاخترت الواقع.

اضافة تعليق