للمرة الأولى في مصر

حدث في جامعة القاهرة.. ماذا فعل طلاب العلاج الطبيعي بعد نهاية خدمة عميد الكلية ؟

السبت، 03 نوفمبر 2018 10:07 م

في مشهد معبر ومفعم بالحب والتقدير والامتنان التف طلاب كلية العلاج الطبيعي بجامعة القاهرة حول الأستاذ الدكتور علاء بلبع عميد الكلية في مظاهرة حب ووفاء بعد انتهاء فترة عمادته.

وتعد هذه اللفتة هي الأولى من نوعها في تاريخ جامعة القاهرة ويعدها البعض في تاريخ جامعات مصر هذه اللفتة هي الأولى من نوعها في تاريخ جامعة القاهرة ويعدها البعض في تاريخ جامعات مصر التي يتحلق فيها الطلاب معبرين عن حبهم وامتنانهم لعميد كلية لدرجة جعلتهم يهتتفون " لأ لأ لأ.. هما يمشوا وانت لأ" وهتاف آخر "بنحبك.. يا بلبع" وهتافات أخرى متنوعة تعبر عن مدى حبهم له وتقديرهم لما قدمه لهم وللكلية طوال فترة عمادته.
عبر الطلاب عن هذا الحب والتقدير من خلال لافتات كثيرة حملها بعضهم تعبر عن مشاعرهم كان أطرفها لوحة مكتوب عليها "أحلى عميد ده والا ايه".. وكذلك حمل عدد منهم باقات الورود ونظم بعضهم شعرا او خواطر ألقاها أمامه.
وضحت جليا مشاعر الاعتزاز والفخر والامتنان أيضا على وجه الدكتور بلبع وهو يتابع كل هذا الكم من الحب والتقديروضحت جليا مشاعر الاعتزاز والفخر والامتنان أيضا على وجه الدكتور بلبع وهو يتابع كل هذا الكم من الحب والتقدير وبدت ابتسامته معبرة عن مشاعره التي يختلج به قلبه ووجدانه والتي لم تفارقه طوال التظاهرة.
الموقف بلاشك جدير بالذكر والنوقف عنده فلم يدفع الطلاب لهذه الفعالية إلا حبهم الخالص وهذا لا يكون إلا من خلال امتنان حقيقي وليس زائفا خاصة أنه أنهى خدمته ولم يعد له ولاية عليهم.
ويمثل الأمر دعوة لجميع العمداء والمسئولين بأن يهتموا بصدق بمن يتولون أمرهميمثل الأمر دعوة لجميع العمداء والمسئولين بأن يهتموا بصدق بمن يتولون أمرهم.. وأن يدركوا أن هناك يوما سيأتي لا محالة يتركون فيه مكاتبهم ومناصبهم وكراسيهم لغيرهم.. ولحظتها لن يبقى سوى ما قدموه.

اضافة تعليق