7 ارشادات للتعامل مع طباع أطفالك المختلفة

الجمعة، 19 أكتوبر 2018 09:01 م
الطفل1

تختلف " التربية " عن " الرعاية " إلى حد كبير بالنسبة للأطفال، والوالدين مطالبين بهما جميعًا، فكلاهما مطالب بأن يرعى ويربي أشخاصًا مختلفين في طباعهم، وتصرفاته، واحتياجاتهم.

ومن الأمور التي تسهل تربية الأولاد إلى حد كبير على الأب والأم التعرف على طباع كل طفل، فهذه يساعد على توقع ردود أفعال الطفل بحسب طباعه وكذلك كيفية التعامل معه وتلبية احتياجاته، وهذه الطباع غالبًا تندرج تحت نوع من ثلاثة أنواع :


1- طفل صعب الطباع، وغالبًا سيكون نشيط وسريع الحركة، يتعكر مزاجه بسهولة، وليس له عادات ثابتة لا في النوم ولا الأكل ولا أي روتين، سريع الغضب، لا يحب الأوامر،  لا يحب التعرف إلى أشخاص جدد أو التعرض لمواقف جديدة، ويصاب بالإضطراب الشديد لو حدث ذلك.

كيف تتعاملين مع صاحب الطباع الصعبة:

 - لا تفاجئيه بأي حدث ولو بسيط، يعني لا تأمريه بأنه عليه النوم فورًا، امنحيه وقتًا ليستعد، هذا الطفل لابد أن يتهيأ فمن الضروري مراعاة هذه الجزئية في طبعه، وهكذا في كل شيء.
- تعاملي مع نشاطه الزائد بالتفنن في انهماكه فيما يخرج نشاطه.
- لا تدعيه للحيرة، خيريه بين أمرين، مثلًا ستأكل سندوتش برجر أم جبن بالطماطم، فالسؤال ماذا تأكل للعشاء، لا يصلح معه.
- تكلمي معه دائمًا، اهتمي بالشرح لتصرفاته، والإفهام.


2- طفل سهل الطباع، مسالم، هاديء، سريع التكيف مع أي وضع، روتيني سهل التعود على مواعيد تناول الطعام والنوم، لا يخش شيئًا، فهو يتعامل مع أي احد، ويتصرف في أي موقف، لا يخش الجديد ولا الغريب.

كيف تتعاملين مع طفلك سهل الطباع:

- الطفل الهاديء غالبًا لا يعبر عن مشاعره، لذا لابد من الحديث الدائم معه حتى يتحدث ويعبر، باختصار، استنطقيه بلطف.
- هذا الطفل يحتاج لإستخدام كل وسائل التواصل معه لأنه هاديء، استخدمي اللعب كوسيلة.



3- طفل خامل وحذر، وهم وسط بين النوعين السابقين، ويميزهم أنهم يتصرفون ولكن بسلبية ويرفضون التجارب الجديدة.


كيف تتعاملين مع طفلك الخامل

- اهتمي بتشجيعه ومساندته ومنحه الوقت ليتعود كل جديد وغريب سواء كان أشخاص أو مواقف.
- لا تجبريه على شيء واهتمي بمنحه الأمان.


نصائح للتعامل مع طباع أطفالك بعد التعرف عليها:
- لا تقارني بينهم في أي شيء.
- تعرف الطباع يعني ادراك اختلاف ردود الفعل لكل منهم، وأن كل سيعيش تجربته الخاصة ودورك هو التفهم.
- اهتمي بالتوضيح لكل شيء، فكل طفل سيفهم القرارات الأسرية بطريقته بحسب طبعه وسيستجيب كذلك بحسب هذا الإستقبال والفهم، لابد من التوضيح للقواعد والقرارات والتصرفات.
- من المؤسف أن تتعرفي إلى طباع أولاك ولا تعرفين طباعك وشخصيتك، تعرفي ذلك للتفكير في احداث انسجام.
- اخلقي أرضيات مشتركيه، واهتمامات،  بينك وبين كل طفل.
- شاركيهم الأنشطة، ومساحات الترفيه.
- اظهري حبك للجميع، أحبيهم جميعًا على اختلاف طباعهم، واحذري التمييز بسبب الطباع، لابد أن يكون حبك غير مشروط،  لا تقولي أنا أحب أحمد أكثر لأنه هاديء ومطيع مثلًا.

اضافة تعليق