كيف تحمي بذور الكتان من مرض مميت؟

الأحد، 14 أكتوبر 2018 01:01 م
57769814_l-450x330


توصل العلماء إلى أن بذور الكتان تحتوي على أكبر نسبة من مركبات الليغنان، وهي مجموعة من المركبات الكيميائية التي توجد بشكل طبيعي في النباتات، وتصنف على أنها ناتج طبيعي من صنف متعددات الفينول.


وينصح العلماء بالالتزام بنظام غذائي غني بمواد من دقيق القمح الكامل وبذور الكتان والخضروات، حتي يحصل الجسم على كمية كافية من مركبات الليغنان، وفق ما نشرت مجلة Journal of Clinical Oncology.


وقالت جيني تشان-كلود، الخبيرة في المركز الألماني للبحوث السرطانية: "لدينا أول دليل على أن الليغنان لا يخفض فقط خطر سرطان الثدي بعد انقطاع الطمث، بل وحتى خطر الموت".

وتحتوي بذور الكتان إضافة إلى مركب الليغنان على عناصر مفيدة وفيتامينات: A ،B1 ،B2 ،B3 ،B6 ،B9 ،C، وألياف وأحماض أوميجا-3 وأوميجا-6 وأوميجا-9.

ويقول باحثون إن تناول ملعقتين طعام من زيت بذور الكتان يساعد في الحفاظ على صحة الشعر والبشرة والأظافر، كما أنها تفيد البشرة وتزيد من نضارتها بالإضافة الى التقليل من الالتهابات.


وتساعد هذه البذور في تخفيف الوزن عن طريق الألياف التي تعطي الإحساس بالشبع ومن ثم تقليل السعرات الحرارية وكمية الطعام المستهلكة.

اضافة تعليق