تعرف على علاقة التدخين بمرض التصلب المتعدد

الثلاثاء، 09 أكتوبر 2018 03:10 م
مرض التصلب  التدخين   سجائر

يقدم الكثيرون على التدخين كوسيلة للهروب وتقليل وطأة ضغوط الحياة، وهناك من يتخذ منه عادة، ويدمنه آخرون، ولا يمكنهم التخلص من هذا البلاء، ومن ثم فهم عرضة للإصابة بأمراض عدة، أهمها أمراض القلب والرئة، نظرًا لتأثيره السلبي على الدماغ والحبل الشوكي وقد يتطور الأمر للوفاة.

وقد أجرت جمعية التصلب العصبي المتعدد دراسة طبية حديثة، أوضحت من خلالها أن المدخنين أكثر عرضة للإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد، وأكدت أن التقليل من التدخين أو الإقلاع عنه يمكن أن يؤخر الإصابة بالمرض لمدة لا تقل عن 8 سنوات.
 

وتقول الدكتورة الدكتورة سوزان كوهلاساس، إن الذين يدخنون بشراهة هم أكثر للإصابة بمرض التصلب العصبي المتعدد، بالإضافة إلى تأثير التدخين على طبقة "الجيب المايلين"، وهي الطبقة الواقية التي تحيط بالأعصاب، والتي تتسبب في مرض التصلب المتعدد ومن ثم التأثير السلبي على الرؤية.


ويقول الدكتور وقار رشيد: "يجب علي كل مدخن معرفة مدى الضرر والتأثير السلبي للتدخين سواء على الحياة أو نسبة الإصابة بمرض التصلب المتعدد وزيادتها، حيث إن معرفة ذلك قد يساعد بعض الناس وحماية نفسهم من هذه الأضرار والحد من التدخين".

 
ويعرف مرض التصلب المتعدد على أنه مرض مناعي يسبب التهاب في المخ والحبل الشوكي للأعصاب البصرية، ومن أهم أعراضه:

-ضبابية الرؤية

- قد يؤدي للعمى

- ضيق التنفس

- عدم القدرة على التكيف مع درجات الحرارة المنخفضة

- عدم القدرة على الصلاة

- عدم القدرة على الاتزان

اضافة تعليق