تخاف من الرضاعة الطبيعية.. فهل تلجأ للبن الصناعي؟

الإثنين، 01 أكتوبر 2018 03:14 م
تعرفي علي أهمية الرضاعة الطبيعية


أنا أم للمرة الأولى، فهل اللبن الصناعي يمكن أن يكون بديلاً للرضاعة الطبيعية، لأنني أخشى تأثيرها السلبي على جسدي؟

(ج.ك)

(الجواب)

الدكتور عمرو شرف الدين، استشاري الحقن المجهري وأطفال الأنابيب:

يعتبر اليوم الأول من ولادة الطفل هو الأصعب على الطفل والأم، حيث يكون الطفل متوترًا وخائفًا بشكل غير طبيعي، لذا يكون في أمس الحاجة لملامسة والشعور بالأم.

ولبن السرسوب مجرد سائل لزج لا يوجد به مياه أو سكر، ولكن المصة الأولى أثناء انفصال المشيمة هي أقوى مدر للبن معروف حتى الآن، وهذا اللبن ينشط الكبد ويجعله يصنع السكر ذاتيًا ويحافظ على مستوى السكر في الدم ويجعله ثابتًا لمدة طويلة.


 ويولد الطفل، وحوالي 10% من وزنه عبارة عن ماء زيادة بين الخلايا لزيادة تأمين خروجه سالمًا، ولتحميه من الجفاف لمدة تصل إلي ٤٨ ساعة، بالإضافة إلى أنه يكون مغطى بطبقة شمعية تحمي جلده من تبخر الماء وحدوث جفاف أيضًا، بجانب أنها تحتفظ برائحة الرحم الذي اعتاد عليها وهو ما يقلل توتره.


ومعدة الطفل بها كمية كبيرة من السائل الامنيوسي، والذي كان يحيط بالطفل في الرحم، والذي يعتبر غذاءً متكاملاً للطفل، وبالتالي يصعب على الطفل الشعور بالجوع قبل ٢٤ ساعة.


وإليك عزيزتي الأهم أهم فوائد الرضاعة الطبيعية، ومنها:

-حماية من التهابات الأذن

- نمو أفضل للعقل

- رابطة أقوى مع الأم

- حماية من الالتهابات الرؤية

- حماية من مرض السكر

-حماية من النزلات المعوية

- حماية من حساسية الجلد

اضافة تعليق