أسباب الخروج المفاجئ من "فيسبوك"

السبت، 29 سبتمبر 2018 10:51 ص
2018_7_25_15_11_59_323

فوجئ الملايين من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" صباح الجمعة بخروجهم بشكل مفاجئ من حساباتهم، ومطالبتهم بإدخال كلمات المرور الخاصة بهم، من أجل الوصول إلى حساباتهم مجددًا.

وأصابت الحيرة المستخدمين الذين لم يعرفوا سبب ذلك في البداية،  خاصة وأن الإجراء لم يستغرق وقتًا طويلاً، وسرعان ما عادت الحسابات الشخصية للأفراد للعمل على موقع التواصل الاجتماعي الأكثر انتشارًا في العالم.

وأعلنت الشركة الأمريكية العملاقة، أن الموقع تعرض لخرق أمني كبير، عرّض نحو 50 مليون مستخدم لخطر القرصنة.

وتركت الشركة رسائل على حسابات المستخدمين قالت فيها: "للحفاظ على أمانك، قد نكون قمنا بتسجيل خروجك من حسابك على فيسبوك مؤخرًا".

وبررت ذلك بأنه "اكتشفنا هجومًا على نظامنا حيث قام مهاجمون بسرقة رموز الوصول إلى حسابات فيسبوك. ورموز الوصول عبارة عن مفاتيح رقمية يمكن للمهاجمين استخدامها فيما بعد للاستيلاء على حسابات الأشخاص".

وأضافت في تفسيرها للخطوة المفاجئة: "من خلال تسجيل خروج الأشخاص من حساباتهم، فإننا نمنع المهاجمين من استخدام الرموز للوصول إلى هذه الحسابات".
ولم توضح الشركة بعد ما إذا كان الخرق مرتبطا باختراق حسابات أم بتسرب معلومات، كما أنها لم تتوصل إلى الجاني، لكنها أشارت إلى أنها أبلغت الشرطة بالأمر.

وقالت: "لا نعلم حتى الآن ما إذا كان قد تم الوصول إلى معلومات أي شخص على فيسبوك، ولكننا أردنا إخبارك بالجهود التي نبذلها لحماية حسابك. ولا نزال نباشر التحقيق في الأمر وقد أبلغنا جهات تنفيذ القانون بهذه المشكلة. إذا وجدنا أن المزيد من الأشخاص قد تأثروا بهذه المشكلة، فسنقوم بتسجيل خروجهم على الفور وسنخبرهم بعد ذلك بما حدث".

ونبهت المستخدمين إلى أنه "إذا تعرضت لتسجيل الخروج من حسابك، عليك تسجيل الدخول مرة أخرى لمتابعة استخدام فيسبوك والتطبيقات الأخرى التي تسجل الدخول إليها باستخدام حسابك على فيسبوك. ولا يتطلب الأمر من أي شخص تغيير كلمة السر التي يستخدمها".

وكإجراء احترازي، أخرجت "فيسبوك" نحو 130 مليون مستخدم من حساباتهم، وطالبتهم بإعادة إدخال كلمات المرور الخاصة بهم، كما أزالت خاصية تمكن المستخدمين من رؤية حسابات الآخرين.

وأوضح مؤسس "فيسبوك" ومديره التنفيذي مارك زوكربرج، أن المهندسين اكتشفوا الاختراق الثلاثاء الماضي، وقاموا بإصلاحه مساء الخميس.

وقال: "لا نعلم إذا كانت الحسابات أسيء استخدامها"، مشيرا إلى أن "هذا أمر خطير".

وكتب زوكربرج عبر صفحته على الموقع: "نواجه هجمات ثابتة من أشخاص يريدون الاستيلاء على حسابات أو سرقة معلومات حول العالم. فيما أشعر بالسعادة أننا اكشتفنا ذلك، وأصلحنا نقطة الضعف وقمنا بتأمين الحسابات التي ربما كانت في خطر، الحقيقة أننا نحتاج لمواصلة تطوير أدوات جديدة لمنع حدوث ذلك".

اضافة تعليق