5 أشياء إن لم تفعلها في حياتك ندمت عند الموت

السبت، 29 سبتمبر 2018 04:00 م
الموت

إنه عنوان لكتاب كتبته بروني وير وهي ممرضة استرالية، عاشت كثيرًا مع المرضى من أوشكوا على فراق الحياة، فسجلت ذلك من واقع عملها وخبراتها في الحياة، ولدى قراءتك عن هذه الأشياء ستشعر بأنها مؤثرة بالفعل وأنك تعاني لكي تنتبه لها وتخصص بعض الوقت، وهذه الأشياء هي:

1- كنت أتمنى لو عبرت عن مشاعري
هكذا يندم المرء عندما لا يعبر عن مشاعره سواء كانت سلبية أو ايجابية، مرة لكي يحافظ على علاقاته ومرة لكي تمضي الحياة بلا مشاكل ولكنها على الحقيقة تمضي وهم لا يشعرون بحلاوتها وأنفسهم ومشاعرهم، فيصاب بالأمراض نتيجة الغضب والحزن الذي لم يعبر عنه فيندم مرتين ويتوجع مرتين.

2- كنت أتمنى لو أنني لم أبذل جهدًا كبيرًا في العمل.
وكانت هذه تخص الرجال أكثر منها النساء، فمعظم الآباء ندموا على أنهم لم يعيشوا مع أبناءهم ولم يتعرفوا عليهم أطفالًا ولم يستمتعوا بهم  ومعهم، وكذلك الحال في مراهقتهم، وأنهم لم يمضوا أوقاتًا أفضل مع زوجاتهم، ندموا أغلبهم على لهاثهم خلف العمل.

3-  كنت أتمنى لو حققت سعادة لنفسي
ندم معظم المرضي على إلفهم " راحة الإعتياد "، سواء كان ذلك للماديات المحسوسة أو المشاعر، وأنهم استسلموا أسرى لعادات وأنماط وسلوكيات حياة قديمة أو لا تناسبهم أو لم تفرحهم، لكي يجاروا الناس بينما هم ليسوا سعداء، ندموا جميعًا على أن السعادة كانت " اختيار " ولم ينتبهوا له.

4- كنت أتمنى لو حافظت على أصدقائي
الندم في هذه اللحظات على الزهد في مصادقة ذهبية مع شخص لا يعوض كبيرة،  ندم معظم المرضى على تضييعهم ذلك ولم يخصصوا وقتًا وجهدًا للإستمتاع بصداقة خليل طيب صالح مخلص.

5-  كنت أتمنى لو عشت بطريقتي لا الآخرين
نساءً ورجالًا ندموا على أنهم عاشوا أسرى قرارات وخيارات لم ترضيهم فضيعت أحلامهم ولم يحققوها ولم يقتنصوا فرصة الصحة والوقت والحرية.

اضافة تعليق