لم يتمكن من إيصال الأمانة لأصحابها.. فما الحل؟

الأربعاء، 26 سبتمبر 2018 08:30 م
سؤال

بعض الأشخاص يريدون إيصال الأمانة لأصحابها، لكنهم وفي بعض الأوقات لا يستطيعون ذلك.. وتختلف أسباب عدم الاستطاعة من شخص لآخر؛ فمنهم من يتأخر أو ينسى مواصفات المكان، وبعضهم لا يتمكن.. فماذا يفعل هؤلاء حتى لا يقعون في الإثم؟

الجواب:
 تجيب أمانة الفتوى بموقع سؤال وجواب على هذا التساؤل موضحة أن الواجب على من حُمِّل أمانة أن يؤديها إلى صاحبها، لقوله تعالى: (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا)، وذكر النبي صلى الله عليه وسلم أن من خصال المنافق : (إِذَا اؤْتُمِنَ خَانَ.

وتؤكد أنه إذا لم يك في استطاعتك ابتداء إيصال الأمانة فلا تقبل تسلمها من البداية، فإنفعلت وقصرت في تأديتها  فاستغفر الله عمَّا بدر منك من تقصير في إيصال الأمانة إلى صاحبها  وتأخرك وإهمالك، لعل الله عز وجل أن يتوب عليك ويغفر لك .

فإن يئست من الوصول إليه ، فعليك أن تحفظ له ماله حتى تجده، ولك في هذه الحال أن تتصدق بها نيابة عنه، فإن وجدته فيما بعد، فإنك تخبره بما فعلت ، فإما أن يجيز الصدقة ويكون له ثوابها، وإما أن يأخذ ماله ويكون ثواب الصدقة لك

اضافة تعليق