حملة "وعاشروهن بالمعروف":

تعلم كيف تكسر الروتين الزوجي من النبي

الأحد، 16 سبتمبر 2018 01:19 م



أطلق المركز الإعلامى للأزهر، رابع رسائله ضمن حملة "وعاشروهن بالمعروف" التي أطلقها مؤخرًا للتوعية بخطورة زيادة معدلات الطلاق، وتوضيح الأسس السليمة لبناء أسرة سعيدة ومستقرة.

وتناولت الرسالة الجديدة موضوع "الروتين الأسري"، كأحد الأسباب التي قد تنتهي بانفصال الزوجين.

وقال الدكتور محمود الهواري، عضو المكتب الفتي لوكيل الأزهر: "من الطبيعي في الحياة، عندما يمارس الإنسان شيئًا، ويكرره أكثر من مرة، فإنه يشعر بعد فترة بالملل".


وأضاف: "عندما يرى الزوجان من بعضهما البعض، عادات متكررة من غير أن يجددا في حياتهما، فإنهما سيشعران بالمل والروتين القاتل، وخاصة مع تكرار تلك العادات بصورة يومية".

وطالب الهواري بالاقتداء بالنبي الذي كان يجدد حياته بشكل دائم، فمرة كان يأكل زوجته بيده، ومرة يسابقها، "فلا بد أن يكون هذا موجودًا في حياتنا، وأن نكسر الروتين بأفعال تدخل البهجة والسعادة والسرور".

وتابع في هذا السياق: "لا مانع أن أحدثها بكلام مختلف، أو أخرج معها، أو أقيم معها مشروعًا مشتركًا من أجل كسر الروتين في الحياة، ولتجنب الوصول إلى الطلاق في النهاية".


وتسلط حملة "وعاشروهن بالمعروف" الضوء على أهم أسباب الطلاق وطرق علاجها، بهدف الحد من ارتفاع معدلات الطلاق في السنوات الأخيرة، وذلك في إطار الدور الدعوي والاجتماعي الذي يضطلع به الأزهر، ويتضافر مع دوره التعليمي والديني.

وتتضمن الحملة مجموعة من الفيديوهات القصيرة، التي يتناول كل منها أحد أسباب الطلاق، مع توعية الزوجين بكيفية التعامل معه، ويتم نشر تلك الفيديوهات عبر صفحات الأزهر الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.

اضافة تعليق