7 مواطن تنزع فيها أقنعة العلاقات .. تعرف عليها

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 09:43 م
820183111413433779007


تتحول بعض العلاقات من مجرد علاقات سطحية مع جار أو زميل أو صديق إلى عميقة يحدث خلالها نزع الأقنعة ومن ثم يكون من بعد تحديد مصير ومسار هذه العلاقة، وهذه الأقنعة  هي تطبع لا طبع ولا يمكن أن تنزع إلا في مواطن محددة بحسب الدكتور ياسر الحزيمي خبير التواصل الإجتماعي والتنمية البشرية، وهذه الأقنعة عندما تنزع تظهر حقيقة الشخص إما أسوأ وإما أفضل وهي ستة مواضع :
- لدي التعاملات المالية.
-  في السفر بشرط أن يكون مقرونًا بمشقة.
- لدي الإنفعالات ( حزن - غضب - فرح ) .
- لدي توزيع الأدوار أو المهام أو التكاليف سواء في مجال العمل أو الأسرة  أو الصداقة.
- لدي الأزمات، عندها ستجد من يتخلى عنك أو يقترب منك ويدعمك بما يستطيع .
- لدى دوام المعاشرة،  فطول الفترة الزمنية وكثرة الإحتكاك تكشف حقيقة الشخصية .
- لدى تعاملك مع من هو أقل منك، ومن لست في حاجة إليه.

وبعد نزع الأقنعة تكون أمام ثلاثة خيارات:
- قطع العلاقة .
- تسطيح العلاقة.
- الرضى عن العلاقة والإستمرار فيها وتعميقها.
يقول الله عزوجل : " فإمساك بمعروف أو تسريح بإحسان"، ليعلمنا أن لقطع العلاقات مهارات كما لإنشائها، ومن ذلك أن تنهي العلاقة بدون شجار ولا غضب ولا صراخ وصياح وعراك وإنما بطريقة تجعل من قطعت علاقتك معه يتحسر عليك كلما تذكرك ويذكرك بالخير، فقطع العلاقات أخلاق.

اضافة تعليق