احتلم.. وصلى ناسيًا أن يتطهر من "الجنابة"؟!

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 02:29 م
عدد-ركعات-صلاة-الاستخارة



كما قد يسهو البعض أثناء الصلاة، فإنه من الوارد أن يسهو في أشياء أخرى، مثل أن يصلي أحدهم ويتذكر أنه لم يتوضأ، وربما كان جنبًا، ونسي أن يغتسل.

وهو ما حصل مع أحد الشباب الذي احتلم وهو نائم، ولم يتذكر ذلك إلا بعد يومين، وكان يتوضأ ويصلي، ويسأل عما إذا كان يعيد كل الفروض التي صلاها في هذين اليومين أم لا؟

يقول الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر في رده على سؤال عبر الموقع الإلكتروني لدار الإفتاء، إن "من شروط صحة الصلاة الطهارة من الحدث الأصغر والأكبر، وما دام قد تأكد أنه صلى وهو على غير طهارة يجب عليه أن يتطهر ويعيد جميع الصلوات التي صلاها وهو محدث".

وأضاف: "وقد ورد في "المدونة الكبرى" (ص81، كتاب الوضوء من الثوب يصلي فيه وفيه نجاسة): "قال: وسألت مالكًا عن الرجل تصيبه الجنابة ولا يعلم بذلك حتى يخرج إلى السوق فيرى الجنابة في ثوبه وقد كان صلى قبل ذلك، فقال: ينصرف من مكانه ويغتسل ويغسل ما في ثوبه ويصلي تلك الصلاة وليذهب إلى حاجته"ـ.

وأشار إلى أنه في واقعة السؤال، يجب على من صلى دون أن يتذكر كونه كان على جنابة، أن "يعيد الصلوات التي صلاها وهو جنب بعد أن يغتسل ويغسل ما بثوبه من جنابة".

اضافة تعليق