لماذا لم يبعث النبي في المدينة؟.. الشعراوي يجيبك

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 10:58 ص



قال العلامة، الشيخ محمد متولي الشعراوي، إن الله تعالى لم يبعث النبي صلى الله عليه وسلم في المدينة التي هاجر إليها لاحقًا، لأن المدينة لم تأخذ خطرها في الوجود العربي، كما أخذت مكة خطرها في الوجود العربي.

وأضاف في مقطع فيديو نادر يعود إلى عام 1976 أثناء الاحتفال برأس السنة الهجرية: "مكة مكان بيت الله.. مكة فيها السيادة المطلقة لقريش على سائر الجزيرة.. فلم يشأ الله أن يجعل الصراخ بأمر الدعوة في المدينة أولاً.. بل شاء الله أن يجعل الصراخ في أذن هؤلاء السادة الذين تتهيبهم العرب جميعًا".

وتابع: "حين يصرخ فيهم رسول الله ليسفه كل مناهجم وجميع تفكيرهم.. إنما يكون قد صرخ في أذن السادة، ولم يكن بمنأى عنهم ولا بغريب.. ولو ان النصرة كانت في مكة.. ربما قال قائل منهم إن أهل مكة تعصبوا لرجل منهم ليسوسوا الدنيا كما ساسوا بمكانتهم العرب".

واستدرك: "مشيئة الله أرادت أن يكون البعث في مكة.. والنصرة للدين في المدينة.. حتى يستقر في أذن الدنيا جميعها أن الإيمان بمحمد هو الذي خلق العصبية لمحمد، ولم تخلق العصبية بمحمد الإيمان بمحمد".



اضافة تعليق