زوج أختي يفعل الفاحشة وأنا عرفت .. هل أخبرها؟

السبت، 08 سبتمبر 2018 04:00 م
4201824211637276758710


مشكلتي هي أني خائفة على أختي من زوجها لأنني عرفت أنه رجل غير جيد الخلق وزان، أنا مصدومة لأنه يبدو لنا متدين ويعرف الله، وأنا رأيته وهو يدخل شقة احدى صديقاتي في العمارة التي أسكن بها وهي مطلقة ولم تقل لي أبدًا أنها تزوجت من بعد طلاقها.
المشكلة أنه يحب أختي وعلاقته بها جيدة، وبينهما خمسة أطفال، وأنا لا أريد لها خرابًا في حياتها وفي الوقت نفسه أصبحت أكرهه ولا أدري ماذا أفعل؟


الرد:

أقدر لك مشاعرك يا عزيزتي وغيرتك للدين ولأختك، ولكن الأمر خطير، ويحتاج لحكمة في التفكير والتعامل، ليس لأنه يتعلق بأختك فقط وعمار دارها أو خرابه، ولكن لأنه يتعلق بأعراض، وهتك ستر الله على هذا الرجل " زوج أختك " و" صديقتك "، فلربما تزوجها ولم تخبرك، وربما هي بالفعل معصية وكبيرة وقد سترهما الله وأنت تهتكين الستر.
ما أراه أن لا تخبري أختك، وما يحدث هو معصية منه في حق الله إن شاء عفى عنه إن تاب ورجع وأناب، وإن شاء فضحه وحاسبه، تمام الأمر في مثل هذا يا عزيزتي أربعة شهود وليس " عرفت " ، " رأيته يدخل الشقة "، أعرف أن الأمر صعب ولكن هذه هي الحقيقة، لا أعرف كيف عرفت ولكن التجسس وهو منهي عنه، والسؤال عن أشياء إن تبد لنا تسؤنا،  والفضول ، ومراقبة الناس والتفتيش في شئونهم، هو ما وضعك في هذه الحالة الحرجة المتعبة لنفسك.
استعيني بالله دعاءًا وتضرعًا، وحاولي التحدث إلى رجل من عقلاء العائلة في الأمر للتبين، ولكن لا تحدثي أختك أبدًا.

اضافة تعليق