بشأن الإساءة للأطفال على الإنترنت

بريطانيا تحذر "فيسبوك" و"جوجل" و"تويتر"

الثلاثاء، 04 سبتمبر 2018 03:14 م
facebook-messenger-kids



حذر وزير الداخلية البريطاني، ساجد جاويد، ثلاثة من كبريات الشركات العالمية في مجال التكنولوجيا، مطالبًا إياها باتخاذ تدابير لعدم الإساءة للأطفال. 


وقال جاوي إنه لا يخشى اتخاذ إجراءات ضد شركات عملاقة في مجال التكنولوجيا، إن لم تساعد في مكافحة الإساءة للأطفال على الإنترنت.

وطالب هذه الشركات باتخاذ "المزيد من التدابير"، وإلا فإنها ستواجه تشريعات جديدة، وفق ما نقل موقع )BBC( بالعربية.

وقال إن بعض المواقع الإلكترونية ترفض التعامل بجدية مع مسألة الإساءة للأطفال على الإنترنت، مشيرًا إلى أن تزايد البث المباشر لمحتويات فيها إساءة للأطفال أصبح بمثابة مشكلة متزايدة.

وتقول شركات فيسبوك، وجوجل، ومايكروسوفت إنها ملتزمة بالتصدي للظاهرة.

وأكد جاويد أن التصدي للإساءة للأطفال على الإنترنت "مهمة شخصية" له، مضيفًا أنه "معجب بالتقدم الذي أحرزته شركات جوجل وفيسبوك ومايكروسوفت وتويتر وأبل في مجال مكافحة الإرهاب".

اضافة تعليق