طالبة مصرية تخترع جهازًا للتشويش

السبت، 01 سبتمبر 2018 01:05 م
3


لم تعش مثل باقي البنات عمرها، تلعب وتلهو، فمتعتها الأساسية في التثقف والبحث عن كل ما هو نافع، تبحث عن دخول نادي وعالم الباحثين والعلماء، تمكنت من قراءة 500 كتاب، وأكثر من 400 رسالة دكتوراه وماجستير خلال أربعة سنوات.

على الرغم من صغر سنها، إلا أنه وأثناء دراستها بالمرحلة الإعدادية عكفت على البحث برنامج واختراع تطوير غواصة تبعد وتختفي من الرادار، وفعلاً استطاعت عام 2014 اختراع غواصة لا يستطيع الرادار مشاهدتها.


وكرمها آنذاك الفريق صدقي صبحي وزير الدفاع السابق وقتما كان رئيسًا لأركان الجيش المصري، بمنحها جائزة مالية وشهادة تقدير وهدية عينية، وكرمها المستشار محمد عزت عجوة، المحافظ الأسبق لكفر الشيخ.

وعلى الرغم من تفوقها بالثانوية العامة وحصولها على مجموع عال، إلا أنها اختارت أن تلتحق بكلية الآداب قسم الجغرافيا من أجل تنمية اختراعاتها.
 مريم سيد الشرقاوي الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية الآداب قسم الجغرافيا  بجامعة كفر الشيخ، لم تستسلم لاختراع واحد بل ظلت بعالمها الافتراضي، وحصلت على المركز الأول على مستوى العالم فى مسابقة (Intel Bassef) العالمية للبحوث العلمية والهندسية، وذلك عن اختراع جهاز يتيح إمكانية تعديل النظم الأمنية المستخدمة حديثًا واختراقهاعند حدوث خطر، كما اخترعت جهاز تشويش على الرادارات. 


وعلى الرغم من أنها فتاة إلا أن ابتكاراتها عسكرية، وهو ما حعلها تتلقى عروضًا كثيرة للسفر إلى الولايات المتحدة والالتحاق بجامعاتها المختلفة، والعمل بها، لكنها رفضت كل تلك العروض، فهي تأمل أن تفيد الوطن.


تقول مريم: "كانت البداية من مدرستي الثانوية "زيان الرفاعي" المشتركة عندما قامت وكيلة النشاط بتسجيل أسماء الطلاب الموهوبين، وتصادف أن كانت مدرسة فيزياء واقتنعت بأفكاري العلمية، وقالت لى: "أفكارك منطقية ويمكن تنفيذها بإمكانيات بدائية"، وقدمتنى لتمثيل المدرسة بمسابقة المخترع الصغير، وفزت بالمركز الأول على مستوى الجمهورية، ثم تم ترشييى لمسابقة الإبداع الابتكار الدولية وفزت فيها بالمركز الأول على مستوى العالم عن مشروع لتطوير الغواصات".

وأضافت: والدي كان من يشجعني هو ومدرستي على الإبداع وتنفيذ أفكاري بطرق بسيطة، وأتمنى تنفيذ الاختراعات التي قمت بها للوطنـ فالوطن يحتاج منا الكثير".
وأشارت إلى أنها تعرضت للكثير مما وصفته بـ "السخافات والسخرية" من بعض الزملاء عندما كنت أتحدث عن أفكارى لكن هذا لم يثنيني ولم ينل من إرادتي، علينا أن نعمل من أجل بلادنا التى نتنفس هواءها ونحيا فوق أرضها".


وأكدت أنها قامت باختراع أربع اختراعات مختلفة، وقد كرمها الرئيس عبدالفتاح السيسي.

 وعن ذلك تقول: "لم أصدق نفسي حينما استدعاني مكتب رئيس الجمهورية تليفونيًا للقاء، وقلت للرئيس: مصر تستحق أن نفعل من أجلها الكثير، فقال لي: أتمنى أن يكون جميع شباب مصر مثلك أصحاب رسالة يدافعون عنها، ويناضلون من أجلها وأتمنى أن تصبح مصر رسالتنا جميعًا".

اضافة تعليق