حفيدي كذاب؟.. 5 نصائح للتعامل معه

الثلاثاء، 28 أغسطس 2018 01:13 م
حفيدي يكذب ويختلق الأحاديث


عمري 65 سنة، جدة لـ 4 أحفاد، حفيدي عمر سنه 10 سنوات، تقريبًا أنا من أتولى بتربيته، فهو يعيش معي بعد وفاة زوجي، ألاحظ كذبه علي والدته باستمرار واختلاقه للأحداث، في البداية كنت أظن أنه يريد لفت انتباهها، ولكن تكرر الموضوع كثيرًا، فكيف أتصرف معه؟

(ف. ح)


تجيب الدكتورة غادة حشاد، استشارية أسرية وتربوية:

بعض الأطفال لا يقولون الحقيقة ويبتدعون ما لم يحدث، مع المبالغة في نقل ما حدث، واختلاق وقائع لم تقع، وهو ما يؤرق كثيرًا من الأمهات، والكذب سلوك مكتسب من البيئة التي يعيش فيها الطفل وهو سلوك اجتماعي غير سوي يؤدي إلى العديد من المشاكل الاجتماعية.

 ومن الضروري أن يفرق الأهل جيدًا بين الكذب، وبين إطلاق الطفل لخياله وعدم قدرته على التفرقة بين الحقيقة والواقع، وهذا طبيعي جدًا قبل أن يتم الطفل عامه الخامس.

 
وأهم أسباب مشكلة الكذب لدى الطفل هي: 

- افتقار الطفل لوجود القدوة الحسنة في بيئته التي يعيش فيها فمشاهدة الصغير للكبار عندما يمارسون الكذب في حياتهم اليومية له أكبر الأثر في حذو الصغير لهذا السلوك.

 - القسوة في التعامل مع الطفل عندما يرتكب خطأ فيلجا الطفل للكذب ليحمي نفسه من العقاب.

- انفصال الوالدين والمرور بمشكلة نفسية، حيث يتخذ الكذب كوسيلة لتسهيل أموره. 

 - التفرقة في المعاملة بين الأبناء يدفع الطفل للكذب على أخيه لغيرته الشديدة وحبًا للانتقام منه.

 
وعليك عزيزتي مراعاة بعض النصائح للحد من كذب حفيدك، ومنها:

-- تحديد السبب أو الأسباب وراء لجوء الطفل لهذا السلوك

-  إزالة الأسباب المسببة للسلوك المرفوض

- وضع قواعد صارمة للطفل لمنع أو لوقف اعتياده على الكذب

- مكافأة الطفل عند قول الحقيقة

- عدم عقابه إذا قال الصدق حتى لو اخطأ 

 

 

 

 

اضافة تعليق