في اليوم العالمي للعمل الإنساني

الإسلام يسبق العالم في الاهتمام بالإنسان

الأحد، 19 أغسطس 2018 08:40 م
اليوم العالمي للعمل الإنساني

يُحتفل العالم اليوم19 آب/أغسطس باليوم العالمي للعمل الإنساني، في للإشادة بعمال الإغاثة، الذين يجازفون بأنفسهم في مجال الخدمات الإنسانية،كما يراد من هذا اليوم كذلك حشد الدعم للمتضررين من الأزمات في جميع أنحاء العالم، وقد أتى شعار حملة اليوم العالمي للعمل الإنساني لعام 2018 تحت وسم (هاشتاج): #لست_هدفا (#NotATarget)

على أنه ينبغي أن يعلم العمل الإنساني في الإسلام له فضل عظيم؛ فالإسلام حث على مساعد الآخرين ودفع الضرر عنهم ورفع الكرب عنهم وإغاثتهم من أي مكروه أصابهم لأن هذا هو الإسلام الدين الذي يدعو إلى احترام الإنسان وتكريمه وإعانته على الخير والعطاء.
فإن كان العالم اليوم يحتفل باليوم العالمي للعمل الإنساني فلابد أن نتواصى بمبادئ الإسلام الراسخة ولنجدد النية أن تكون رعايتنا للآخربن نابعة من فهمنا لأصول ديننا وشريعة ربنا التي حرمت الاعتداء على الغير وحثت على مساعدتهم.

ومجال الرعاية الإنسانية أكبرأوسع من أن نحصره في كلمات وأمثلة فمجاله مفتوح ليشمل إعانة لمرضى والمكروبين من الحرقى والمسنين واصحاب العاهات وذوي الحاجات من الكبار والصغار.

اضافة تعليق