لماذا خلت سورة الإخلاص من الغنن؟

الجمعة، 17 أغسطس 2018 09:34 م
تنزيل


في سورة الإخلاص نقرأ قوله تعالى:" قل هو الله أحد، الله الصمد، لم يلد، ولم يولد، ولم يكن له كفؤًا أحد "، إنها سورة تضمنت " حتميات " لا تحتمل التأجيل، والغنة في التجويد صوت فيه تأجيل بمقدار حركتين!

إن هذا من اعجاز التلاوة في القرآن الكريم،  وهكذا كل الحركات المستخدمة في النص القرآني هي حركات مؤثرة شعوريًا، فتبارك الله رب العالمين .  

اضافة تعليق