الشعراوي يرد على دعاوى المساواة بين الرجل والمرأة

الخميس، 16 أغسطس 2018 10:13 ص
الشعراوي 00


فند العلامة الراحل، الشيخ محمد متولي الشعراوي، الدعاوى المطالبة بالمساواة بين الرجل والمرأة.

وقال إن الله تعالى عندما قال "وما خلق الذكر والأنثى" كان يعلم أن هناك جدلاً سيحدث بسبب تلك المسألة، عبر المطالبة بالمساواة بين الرجل والمرأة.

وأضاف في سياق تفسيره لقول الله تعالى: "والليل إذا يغشى والنهار إذا تجلى وما خلق الذكر والأنثى"، أن الليل والنهار ليسا متعاندين كما يظن البعض، بل هما متكاتفين على معنى واحد.. كذلك الذكر والأنثى أيضًا متكاملان".

وأوضح أن "الرجل للكدح والمشاقات في الحياة.. والمرأة للسكن.. "ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجًا لتسكنوا إليها"، يأتي الرجل من العمل إلى المنزل فيجد الراحة والسكن.

ولاحظ الشعراوي، أن "المرأة لا تقدم على العمل الشاق مثل الرجل.. وإنما تفضل العمل المكتبي، بخلاف الرجل الذي يعمل في مهن شاقة مثل العمل في المحاجر وغيرها، نظرًا لأن لكل له منهما خصائصه". 



إن سعيكم لشتى. كل واحد له سعي خاص.. وليس كما يحدث الان.

اضافة تعليق