زائر نجهل موعد قدومه.. هكذا ترى ملك الموت

الإثنين، 06 أغسطس 2018 11:11 ص
ملك الموت

الموت.. الوعد الحق لاشك.. كلنا آتيه لا محالة.. لكن كيف يموت الإنسان ويتعرض على ملك الموت؟. وكيف يستقبله.. ومن يحق له رؤيته؟.. قال الله - تعالى -: «قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ» [السجدة: 11].

بالتأكيد لا يرى ملك الموت إلا المتوفى.. فيكون وسط أولاده وجميعهم ينظرون إليه إلا أنه لا يرى ملك الموت سوى من عليه القضاء.. لأنه يكون قد خرج من عالم الدنيا إلى عالم الموت.. ولا يراه إلا على حقيقة أعماله.. وبعد أن يتركه يأتي لصاحب الأعمال الحسنة شخص بوجه جميل فيقول له من أنت فيقول له أنا عملك الصالح.. وجليسك حتى تقوم الساعة .. وسوف يأتيك ملكان أحن عليك من أبيك وأمك فيسألانك من ربك وما دينك وما كتابك.. ويلقنه الحجة.. يقول تعالى: «يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ويضل الله الظالمين».. أما الآخر صاحب العمل السيئ فيدخل عليه رجل كريه المنظر والرائحة فيقول له من أنت فيقول أنا عملك السيئ وأنا جليسك حتى القيامة.. فالأمر بيد إما تستعد للقاء صاحب الوجه الجميل أو القبيح.

ويرى بعض المفسرين أن قوله تعالى: «تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا» [الأنعام: 61]، يدل على أن الله تعالى أعان ملك الموت بأعوان من عنده، فيقومون بذلك بأمر ملك الموت، ولذلك، يقول في آية أخرى: « قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ»، إلا أن آخرين رفضوا ذلك وقالوا بل إن ملك الموت يقبض الأرواح بنفسه بينما معه بالفعل ملائكة يعاونونه على ذلك، واستندوا في ذلك إلى الايات الكريمات: «إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ» [النساء:97]، وقوله: «وَلَوْ تَرَى إِذْ يَتَوَفَّى الَّذِينَ كَفَرُوا الْمَلَائِكَةُ» [الأنفال:50]، وقوله: «وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ» [الأنعام: 93]. أي أنه أثناء خروج الروح يكون هناك عدد من الملائكة يعاونون ملك الموت في مهمته.

وأما عما يتردد بأن ملك الموت اسمه عزرائيل، فيقول العلماء إنه لم يثبت ذلك أبدًا وإنه لمن الإسرائيليات، لأن أسماء الملائكة من الغيب الذي استأثر الله بها.

اضافة تعليق