فيديو| محمد صلاح يُحقق حُلم طفل سوري

الأربعاء، 01 أغسطس 2018 01:14 م


حقق الدولي المصري محمد صلاح، نجم نادي ليفربول الإنجليزي، حلم الطفل السوري عمار حلبي بمقابلته خلال تواجد مع فريقه ضمن معسكره التدريبي بالولايات المتحدة استعدادًا للموسم الجديد 2018-19.

كان عمار - البالغ من العمر 16 عامًا - يحلم بمقابلة صلاح،  وأبلغ إحدى الجمعيات الخيرية برغبته، التي بدورها نقلت رغبته للاعب ووافق على مقابلته وتحقيق أمنيته.

وعمار يعاني من مرض ضمور العضلات، ويعيش مع أسرته في الولايات المتحدة منذ عامين.

والتقى صلاح، بالطفل وأسرته أمس، والتقط الصور التذكارية معه وأهداه قميصه، وسأله عن حاله، قبل أن يدور حديث ودى بينه وبين والديه، سألهما فيه عن المدة التي قضوها في الولايات المتحدة، والتقط الصور التذكارية معه ومع عائلته قبل أن يرحل، بينما عبّر الطفل عن سعادته الشديدة باللقاء، موضحًا: "اتمنيت يكون وقت أطول، أحكى معه وأتحدث أنا وياه".


وقال عمار عقب المقابلة، إن الجميع يحب صلاح وإنه يريد أن يكون مثله، واصفًا إياه بأنه "شخص عظيم ورائع"، فيما دعا صلاح للطفل بالشفاء وتحقيق كل أحلامه.

وقالت والدته: "عمار طفل بيحب اللعب والنوم، خجول، وبيحب الدراسة وكرة القدم، هو عنده مشكلة في صحته إنه ما بيسمن مثل الولاد، ما بيقدر يلعب كرة قدم.. ضمور عضلات".

وأضافت: "عمار كان بيتفرج على المباراة وصار حلمه إنه يقابل لاعب، وبعدين لما اتصلت بنا الدكتورة حكيتلها إن الطفل حابب يقابل محمد صلاح، قالت لى إنه صعب شوى بس بنحاول، لما بعتوا مسج واتصلوا بنا وأوك إحنا موافقين والطفل هيقابل محمد صلاح، هو كتير انبسط من جواته وفرح إنه كيف هيك اتحققت أمنيته دغرى".


اضافة تعليق