"حاربوا المخدر الجديد".. مبادرة "واعي" لمواجهة الإباحية

الثلاثاء، 31 يوليه 2018 05:45 م
المخدر


أعلن "فريق واعي" بمصر عن انطلاق مبادرة "الأسبوع العربي للتوعية بمخاطر الإباحية" في عامها الثاني، تحت" شعار "حاربوا المخدر الجديد "، في الفترة من 1 إلى 7 أغسطس 2018.

صرح الدكتور محمد السيد عبد الجواد قائد ومؤسس فريق واعي، ومدير موقع علاج إدمان الإباحية بأن الهدف من المبادرة توعية المجتمع من خطر الإباحية على الدماغ والعلاقات والمجتمع، مشيرًا إلى أنه بداية انطلاقة للمساهمة بشكل جدي وحقيقي في التوعية وحماية مجتمعنا العربي من هذا الإدمان السلوكي الخطير الذي لا يقل خطره عن إدمان المخدرات حيث يسمى الكوكايين البصري visual cocaine, وأن تصل فكرته إلى قطاع كبير من الناس.

وأشار إلى أن الهدف من المبادرة هو تقديم النصيحة والدعم لكل من يعاني من إدمان الإباحية وكشف زيف الإباحية وأسرارها الخادعة وتوضيح مخاطرها على الدماغ والأسرة والمجتمع.

وأكد عبد الجواد، أنه سيتم عقد عدة ندوات تحت عنوان "الفخ" بعدة محافظات أولها بمحافظة القاهرة يوم السبت الموافق 4 أغسطس بمشاركة نشاط توعية إنسان بجمعية رسالة وسيكون على مسرح مدرسة رسالة بالمقطم، ويوم الأحد 5 أغسطس بالإسكندرية بالقاعة الملكية بكامب سيزار على الكورنيش بجوار فندق مكه،  ويوم الخميس 9 أغسطس بمحافظة أسيوط .
نناقش في هذه الندوات خطر الفخ الإباحي وأسباب الوقوع فيه وكيفية النجاة منه بطرق علمية وعملية تطرح لأول مرة في عالمنا العربي .

وسيتم أيضا إقامة دوري كرة قدم بالقاهرة بنادي السكة الحديد تتنافس فيه الفرق أيضا تحت شعار "حاربوا المخدر الجديد"، للتأكيد على أهمية الرياضة في تغيير نمط حياة الإنسان الة الأفضل وذلك باستبدال العادات السيئة بالعادات الصحية الجيدة ومن أهمها الرياضة .

وأوضح عبد الجواد ان الإباحية تمثل وباءً عالمياً، وتعتبر خطراً على الصحة العامة، وتشير الإحصاءات في الآونة الأخيرة إلى أن بعض دول عالمنا العربي باعتباره جزء من هذا العالم قد احتلت مراتب متقدمة في زيارة المواقع الإباحية عالميا . وأن أضرار الإباحية تتخطى قدرة الأفراد لعلاجها وحدهم، والجهود المبذولة لمنع مشاهدة وإدمان الإباحية وتعليم الأفراد والعائلات بأضرارها وتطوير برامج علاجها يجب أن تتم بطريقة منظمة بحيث تحيط بآثارها الواسعة حتى تواجه البيئة المسممة جنسيا والتي تحاول الإباحية خلقها .فالتوعية بمخاطرها وآثارها السيئة في عالمنا العربي أصبح واجباً على من يستطيع بداية منا نحن وحتى كل شخص يسمع بدعوتنا .

وذكر أيضا أن الأسبوع العربي الاول والذي أعلن عنه العام الماضي 2017 كان في الفترة من 11-17 أبريل وعقد في افتتاحه اول مؤتمر علمي يناقش خطر الإباحية على الدماغ والعلاقات والمجتمع حضره نخبة من اساتذة الطب النفسي والإعلاميين والشخصيات العامة.

وجدير بالذكر أن هذا العام امتد نشاط الفريق على أرض الواقع خلال مبادرة الأسبوع العربي الثاني للتوعية بمخاطر الإباحية إلى المملكة الأردنية الهاشمية وهي ثاني الدول العربية بعد جمهورية مصر العربية التي يمارس فيها فريق واعي نشاطاته المختلفة على أرض الواقع حيث أقيمت فعاليات عدة في الفترة من 1-7 يوليو 2018 بأكبر الجامعات الأردنية وعلى رأسها الجامعة الأردنية وجامعة اليرموك .

وتزامن ذلك مع إعلان الفريق تشكيل فريقه خارج حدود الوطن العربي في استراليا ليكون أول فريق في العالم يبدأ في نقل رسالته للتوعية بمخاطر الإباحية إلى العالم كله تحت شعار عالم بلا إباحية ليبدأ الفريق هناك أولى فعالياته يوم الخميس 10 اغسطس القادم بجامعة موردك بغرب استراليا إحدى أكبر الجامعات الأسترالية تحت عنوان
" انطلاق فريق واعي بأستراليا " .

اضافة تعليق