حمى "كيكي" تجتاح العالم.. وسط تحذيرات من مخاطرها

الثلاثاء، 24 يوليه 2018 11:33 ص
kiki



اجتاحت حمى تحدي "كيكي" العالم، وسط تحذيرات متكررة من مخاطره، والتلويح بفرض عقوبة على المشاركين فيه على الطرق. 

ويتمثل التحدي في القفز من السيارة والرقص بجانبها وهي تسير على أنغام الأغنية، بينما يقوم شخص آخر بتصوير التحدي.

لكن متى كانت البداية؟

البداية كانت في نهاية يونيو مع مقدم برنامج The Shiggy Show الذي نشر فيديو على انستجرام وهو يرقص على الذي قام بالرقص على أنغام أغنية In My Feelings، وقام بإطلاق تحد لمن يقوم بالرقص على أنغامها بالطريقة ذاتها.

وحقق الفيديو انتشارًا منقطع النظير، إذ فاق عدد مشاهداته الـ 6ملايين مشاهدة منذ رفعه على انستجرام في 30 يونيو.

وانتشرت بعد ذلك الفكرة بشكل كبير، إذ قام بتأدية الرقصة عديد من نشطاء شبكات التواصل الاجتماعي، ومن ثم وصلت إلى مشاهير كثر، وكان من بينهم المغني والممثل ويل سميث، الذي قام بتأديتها على جسر في بودابست.

وانتشر فيديو آخر لرقصة كيكي، تظهر فيه فتاة وهي ترقص قبل أن تدهسها سيارة، تداوله كثيرون على أنه حقيقي، ليظهر بعد ذلك توضيح من الفتاة تشير فيه إلى أنها قامت بنشر الفيديو وساعدها صديقها بمونتاجه من أجل التحذير بمخاطر تقليد الرقصة بجانب السيارة.

وقررت العديد من الدول ومن بينها مصر والإمارات التحرك قانونيًا ضد تحدي رقصة "كيكي".

وقال مصدر مسؤول بوزارة الداخلية المصرية، إن "الأجهزة الأمنية تحذر من القائمين على ما يسمى تحدي كيكي بتطبيق أحكام قانون المرور ولائحته التنفيذية عليهم، لما ينطوي عليه ذلك من تعريض حياتهم وحياة الآخرين للخطر، إضافة إلى انتهاك الآداب العامة".

وقال الخبير المروري اللواء مجدي الشاهد، إن قانون المرور يؤكد أن كل شخص يغلق مكانًا أو يقتطع جزءًا من مكان أو يمنع استخدام جزء من نهر الطريق ويتسبب في إعاقة حركة المرور، ويعرض الأرواح لخطر، يتم حبسه لمدة عام وغرامة من ألف إلى 3 آلاف جنيه مصري، وتتضاعف العقوبة عند تكرار الفعل خلال عام.

في غضون ذلك، أعلنت النيابة العامة في أبوظبي، أنها أمرت بضبط وإحضار 3 من مشاهير التواصل الاجتماعي، وذلك للتحقيق معهم بتهمة تعريض حياتهم وحياة الآخرين للخطر، والإخلال بالآداب العامة باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي للترويج لممارسات لا تتوافق مع قيم وتقاليد المجتمع، وذلك على خلفية الفيديوهات التي انتشرت مؤخراً ويظهر فيه المتهمين أثناء قيامهم بتقليد "رقصة كيكي".

وأكدت النيابة، في بيان، أن المشاركة فيما يسمى "تحدي كيكي" يشكل جريمة معاقب عليها قانونًا، وتصل عقوبتها إلى الحبس والغرامة أو بإحدى هاتين العقوبتين طبقا لقانون العقوبات الاتحادي والقانون رقم 21 لسنة 1995 في شأن السير والمرور.

وأضافت أن "المشارك في هذا التحدي يقوم بالنزول من السيارة أثناء سيرها وترك الباب مفتوح والرقص على الطريق العام بجوار السيارة، مما يشكل خطر على الشخص نفسه والآخرين من مستخدمي الطريق، إضافة إلى كون هذا السلوك يعتبر مخالف لقيم مجتمع دولة الإمارات ويشكل إخلالا بالآداب العامة".

وتابعت بالقول إنه "في حال قيام سائق المركبة نفسه بهذا السلوك عبر تثبيت سرعة السيارة والخروج منها للقيام بتحدي الرقصة، يكون قد ارتكب جريمة إضافية وهي القيادة بطريقة متهورة تشكل خطر على الجمهور. ويحق لمأموري الضبط القضائي القبض على أي شخص متلبساً أثناء قيامه بهذه الرقصة وفقا لقانون الإجراءات الجزائية".

اضافة تعليق