الجلوس على المقهى بينها...

"الخمس المنجيات".. تحول أسود الأيام إلى "جنة"

الأحد، 22 يوليه 2018 12:51 م
Copyrighted_Image_Reuse_Prohibited_8943febb-13cf-4cf2-9499-0fc390f33253




من منا لم يمر في حياته بموقف عصيب يجعله يشعر بالإحباط، ويخيم على ذهنه سحب من الكآبة تجعله ينظر إلى الدنيا من منظور سوادوي، ما يدفعنا إلى البحث عن المخرج، أو المنقذ، حتى نستعيد حياتنا بصورة طبيعية.


في كتاب "العودة إلى السعادة" لمارك وآنجل تشيرنوف، يقدم ما وصفه بـ"الخمس المنجيات لأكثر المواقف صعوبة في حياة أي شخص، والخروج الآمن من أي مرحلة صعبة يمر أي شخص بها"، وفق ما ينقل عنه موقع "ذا لايدرز".

 وتتمثل "المنجيات الخمس" في الآتي:

- قبول الواقع الصعب:

عليك أن تدرك أن الحياة ليست وردية، وعليك أن تعلم أن كل الأمور إلى فناء وأنه يمكن أن تستغني عن أي شيء في الحياة، وأن تدرك أن الشيء الوحيد الذي تتحكم فيه هو نفسك.

- فن الممكن:

يمكنك أن تنظر إلى حياتك والموقف الصعب الذي تمر به، وتضع الخيارات أمامك، ثم تلجأ إلى أقرب الخيارات الممكنة، وتبدأ في تحدي نفسك لتحقيقه.

- الصبر مفتاح الفرج:

المعاناة لا تعني دومًا الفشل، بل يمكن أن تكون الظروف الصعبة وسيلة تستخدمها الحياة لتقوية شخصيتك حتى تتمكن من عبور العقبات، لذلك لا تجعل تلك الأيام السوداء تكسرك، بل اجعلها وسيلة للعبور والمرور إلى ما هو أفضل.

- الطقوس الإيجابية:

اجعل دوما يومك يعيش طقوسًا إيجابية عديدة، وأمور حتى لو كانت تافهة لكنها تجعلك تشعر بالسعادة، لأنها هي من ستكون سندك في الأيام الصعبة، وقد لا تتعدل تلك الطقوس عن مجرد الجلوس على المقهى "القهوة" أو كتابة المذكرات التافهة.

- اشكر نفسك:

البقاء قويًا وسط العواصف والأيام الصعبة والمؤلمة، ينبغي أن تجعلك فخورًا بنفسك، وتؤمن بأنك قادر على تخطي تلك الظروف، لذلك لا تخجل من أن تشكر نفسك، وتشكر مرونتك، وتشكر قدرتك على تحمل الظروف الصعبة والأيام السيئة، فهذا يمنحك ثقة أكبر لتخطي الأيام الأسود منها القادمة.

اضافة تعليق