الأزهر: "قانون الدولة اليهودية" خطوة عنصرية بغيضة

الجمعة، 20 يوليه 2018 10:36 ص
25637049_167787820643784_79856576_o-960x640-960x640


قال الأزهر إنه يدين بشدة إقدام إسرائيل على إقرار ما يسمى بـ"قانون الدولة القومية اليهودية"، فيما اعتبرها خطوة تنم عن عنصرية بغيضة، تبرهن على حقيقة "الاحتلال الاستيطاني".

وشدد الأزهر على أن "تلك الخطوات الباطلة تمثل حلقة جديدة في سلسلة الانتهاكات والاعتداءات التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني، بدأت بوعد بلفور  المشؤوم، ثم أخذت منحنى خطيرًا بقرار الإدارة الأمريكية الباطل والمرفوض باعتبار القدس الفلسطينية عاصمة للكيان الصهيوني".

وأكد أن "فلسطين ستبقى عربية، وهي حق أصيل غير قابل للتصرف، لشعبها العربي على اختلاف أديانه وطوائفه، وأن هذه الخطوات العنصرية ستفشل أمام صمود وتضحيات الشعب الفلسطيني، وتمسكه بحقه في إقامة دولته وعاصمتها القدس الشريف".

وفجر الخميس، أقر الكنيست بصورة نهائية وبأغلبية 62 عضوًا مقابل 55 وامتناع 2 عن التصويت، القانون الذي ينص على أن "دولة إسرائيل هي الوطن القومي للشعب اليهودي".

وينص القانون على أن "حق تقرير المصير في دولة إسرائيل يقتصر على اليهود، والهجرة التي تؤدي الى المواطنة المباشرة هي لليهود فقط".

كما ينص على أن" القدس الكبرى والموحدة عاصمة إسرائيل"، وأن "العبرية هي لغة الدولة الرسمية"، مع فقدان العربية لمكانتها كلغة رسمية.

ويشير القانون إلى أن "الدولة تعمل على تشجيع الاستيطان اليهودي".

ويقول الفلسطينيون، إن قانون "القومية"، يؤسس لمرحلة جديدة من الفصل العنصري والتطهير العرقي، وينسف عملية السلام وأي مفاوضات حول مدينة القدس.

اضافة تعليق