للنساء: احذري هذه "العادة اليومية" تؤدي إلى العقم

الخميس، 19 يوليه 2018 12:38 م
إنتفاخ-الصدر-فترة-الحمل

حذر باحثون من "عادة يومية" يمارسها عدد من النساء، يمكن أن تؤدي إلى العقم أو قلة خصوبة معظمهن.

وأفادت دراسة حديثة أعدتها جامعة "بيرجن" في النرويج، أن السيدات اللاتي يتبعن أنظمة غذائية غير صحية، تؤدي إلى معاناتهن من مستويات ضارة من الدهون في الدم، هن أكثر عرضة للعقم أو قلة مستويات الخصوبة.

وتمكنت الدراسة من رصد قواعد البيانات الخاصة والسجلات الطبية الخاصة بمواليد النرويج، وحتى نمط حياتهم وتاريخ حياتهم الصحية، وبالأخص في مناطق الريف في الفترة من 1994 حتى عام 2003.

وشملت الدراسة نحو 4322 امرأة، بينهن 2157 سيدة لديهن طفلان أو أكثر، و488 سيدة لديهن طفل واحد، و1677 سيدة لم ينجبن.

وأشارت الدراسة إلى أن فئة السيدات اللائي لم ينجبن أو الأمهات لطفل واحد فقط، لديهن تاريخ صحي مختلف عن النساء اللاتي أنجبن طفلين أو أكثر.

وأظهرت أن السيدات اللائي أنجبن طفلاً واحدًا أو لم ينجبن كانوا أثقل وزنا ويعانين من أمراض مثل السكري أو أمراض القلب، بسبب ارتفاع نسب الدهون في  الدم.

ووجدت الدراسة أن الأمهات لطفلين أو أكثر كانت مستويات الدهون في دمائهن أكثر طبيعية من السيدات اللاتي لم ينجبن أو أنجبن طفلاَ واحدًا.

ونقلت وكالة "رويترز" عن الجمعية الأمريكية للقلب، أن "المستويات الضارة للدهون في الدم، تعد أحد أهم عوامل الخطر، التي يمكن أن تؤدي للإصابة بأمراض القلب والسكتات القلبية".

لكن لم تتمكن الدراسة من إيجاد الرابط الواضح والحقيقي لتأثير المستويات الضارة من الدهون على فرص الحمل أو تأثيرها على خصوبة النساء.

وقالت أخصائية القلب، كيتي بيرلاتشر، في جامعة بيتسبرج الطبية: "الدراسة مثيرة للاهتمام، وتثير تساؤلات كثيرة، لكنها مجرد علاقة ارتباطية، وبمزيد من البحث يمكن اكتشاف مفاجآت أخرى".

وتابعت: "لكن بالتأكيد انخفاض معدل الدهون في دم النساء، يساعد على حيوية كافة أجهزة الجسم، سريعا ومن بينها معدل خصوبة النساء، وبإمكان تلك النسوة أن يتحدثن مع أطبائهن حول الأنظمة الغذائية (الحمية) المفيدة لهن، مثل حمية البحر المتوسط أو ممارسة الأنشطة البدنية".

اضافة تعليق