ابتلعها البحر.. وعادت إلى الحياة بعد عام ونصف

الجمعة، 06 يوليه 2018 11:07 ص
gallery_dreamland-beach-south-kuta-bali-indonesia-photos-1920x1080-5a3cfdd596699




قد تكون قصة أقرب إلى الخيال، لكن هذا ما حدث بالفعل، وفق رواية شهود الواقعة.

التفاصيل تعود إلى قبل عام ونصف العام عندما كانت السيدة وهي من إندونيسيا، وتبلغ من العمر 52 عامًا، تستجم بالقرب من مدينة سوكابومي بجزيرة جاوة في إندونيسيا، في بداية 2017.

ووفق شهود عيان، فإن موجة ضخمة جدًا جرفتها من الشاطئ. وعلى الرغم من صراخ السيدة وطلبها للنجدة، لم يتجرأ أحد على محاولة إنقاذها بسبب وجود عاصفة بحرية. وبعد ذلك بحث رجال الإنقاذ عنها طويلاً من دون فائدة.

وبعد مرور أسبوع، تم اكتشاف جثة لشخص مجهول في منطقة سوكابومي، ولكن تبين من الفحص الطبي أنها تعود لشخص آخر. وبعد عدة أسابيع من البحث، تم وقف عملية الإنقاذ، وأعلنت السلطات عن وفاة السيدة المفقودة، ولكن عائلتها رفضت ذلك.

في نهاية يونيو الماضي، ذكر أحد أقارب المفقودة، أنه شاهدها في المنام وهي تطلب منه الحضور إلى أحد الشواطئ القريبة، وبالفعل توجهت العائلة إلى المنطقة المذكورة في نفيس اليوم، ليعثروا عليها وهي فاقدة الوعي وعليها نفس الملابس التي كانت ترتديها لحظة فقدانها.

وتم نقل السيدة إلى المستشفى، وهي في حالة صحية سيئة، ولكن الأطباء أكدوا أنها ستستعيد عافيتها قريبًا.

وقالت صحيفة "Dudung Pret" المحلية، إن السيدة عادت حية إلى نفس المكان وبنفس الملابس التي كانت ترتديها لحظة الاختفاء.

وفي حديث له مع CNN Indonesia، أكد رئيس قسم الإنقاذ في مدينة سوكابومي، آوليا سوليهانتو، صحة وموثوقية القصة.

وذكر أن السلطات تحقق في ظروف الحادث حاليًا، مشيرًا إلى أن الأمور ستتضح بعد أن تستعيد السيدة قدرتها على الكلام.


اضافة تعليق